المحليات

لبنانيون في الكويت: شكراً لبلد الإنسانية

كتب محسن الهيلم:

عبر عدد من أبناء الجالية اللبنانية في الكويت عن مدى سعادتهم بعد تقديم الكويت للعديد من المواد الغذائية والطبية لبلادهم بعد الانفجار الاخير الذي وقع بمرفأ بيروت والذي احدث خسائر فادحة سواء بشرية أو مادية، حيث تجاوزت اعداد الوفيات المئة والخمسين بينما كان عدد الاصابات بالآلاف. وقد أكد أبناء الجالية اللبنانية ان هذا ليس غريباً على بلد الانسانية بلد الكرم، حيث انها لم تتردد لحظة واحدة في تقديم المساعدات للبنان وكانت أول الدول التي قدمت هذه المساعدات بطريقة فورية. ومن هذا المنطلق قالوا إننا نكّن للكويت ولأهلها كل تقدير واحترام على هذه المبادرة الانسانية، متمنين لها المزيد من التقدم في كافة المجالات الى جانب العمل الانساني في كافة دول العالم، كما هي عليه خلال الفترة الحالية، فهي لم ولن تتخلى على مساعدة جميع الدول التي تتعرض للكوارث الطبيعية بدون أي تردد وبطريقة عاجلة وفورية.
وكانت جمعية الهلال الأحمر قد قدمت 36 طناً من المواد الغذائية الطبية للصليب الأحمر اللبناني دعما لجهوده في الإغاثة إثر الانفجار الضخم الذي وقع بمرفأ بيروت، على ان تستمر هذه المساعدات خلال الفترة المقبلة عبر الجسر الجوي القائم بين الكويت ولبنان حتى تستقر الأوضاع هناك في ظل الظروف الحالية التي تمر بها دول العالم في مواجهة فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق