الرياضة

بوكيتينو يتراجع عن تصريحاته ويفتح الباب أمام برشلونة

أكد الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني السابق لتوتنهام، أنه مهتم بخوض تحدٍ جديد خارج الدوري الإنكليزي الموسم المقبل. 
ورحل بوكيتينو عن تدريب توتنهام في نوفمبر الماضي، بسبب سوء النتائج، وتولى البرتغالي جوزيه مورينيو المسؤولية بدلًا منه.
وقال بوكيتينو، في تصريحات لصحيفة «الباييس» الإسبانية: «الدوري الإنكليزي له مزايا تجارية، لكن الدوري الإسباني والإيطالي والفرنسي والألماني أقوياء أيضًا».
وأضاف: «يناسبني الدوري الإنكليزي أكثر، لكني منفتح على تحدٍ جديد، فالعمل بأساليب جديدة يمكن أن يحسنني كمدرب في المستقبل».
وتابع: «يعتقد الناس أن المدربين يريدون مشروعًا، لكن الحقيقة أننا نريد فقط إيجاد نادٍ ورئيس يساعدانا على تحقيق أفكارنا تدريجيًا».
وأتم: «عندما يصل هذا العرض، سأقول نعم بكل تأكيد».
كما المح الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني السابق لتوتنهام، إلى إمكانية قيادته لبرشلونة في المستقبل، وسط شكوك تحيط بمدرب الفريق، كيكي سيتين.
وسبق أن أعلن بوكيتينو رفضه تدريب البارسا، بسبب علاقته الوثيقة مع فريقه السابق إسبانيول، غريم البلوغرانا في إقليم كتالونيا.
ومن بين التصريحات التي أطلقها في هذا الصدد: «أفضل الذهاب إلى مزرعتي في الأرجنتين على قيادة برشلونة».
وحول هذا الحديث المثير للجدل، قال بوكيتينو في تصريحات أبرزتها صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية: «علي أن أشرح ذلك «التصريح» جيدًا».
وتابع: «كنت في برشلونة في ذلك العام، والتقيت بارتوميو «رئيس النادي»، لأننا كنا نأخذ الأطفال إلى نفس المدرسة.. وتحدثنا لمدة 5 دقائق».
وأضاف: «أدى ذلك إلى الكثير من الشائعات، لأن هناك المزيد من الفرق التي تريدني.. وعندما سألوني، كنت أرغب في إبطال هذا الأمر.. لم أقصد إظهار عدم الاحترام تجاه برشلونة، لكن يمكنك قول الأشياء بشكل مختلف».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق