دوليات

القيادة الفلسطينية: لا حل للأزمة الراهنة في العلاقات مع إسرائيل إلا بإلغاء خطط الضم

أكدت القيادة الفلسطينية أنه لا حل للأزمة الراهنة في العلاقات مع إسرائيل إلا بإلغاء الإدارة الأميركية والحكومة الإسرائيلية خطط الضم لأراض فلسطينية.
جاء ذلك لدى ترؤس الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مدينة رام الله اجتماعا للجنة الأزمة التي شددت بحسب بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية على أن إحياء عملية السلام لن يتم إلا بعد إلغاء خطط الضم وتحت مظلة الأمم المتحدة من خلال عقد مؤتمر دولي.
وذكرت أن المؤتمر الدولي يجب أن يعقد على أساس مرجعية قرارات الشرعية الدولية وتنفيذها بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على الأراضي المحتلة منذ الرابع من يونيو عام سبعة وستين والقدس الشرقية عاصمتها، وحل قضية اللاجئين على أساس قرار مئة وأربعة وتسعين ومبادرة السلام العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق