حكايات

فخ…فخة؟

وقع «المتفخفخون» بفخ أعمالهم المشوهة، فشعر المتابعون لهم براحة كاملة.

الدجال الأول حاول أن يظهر بأفضل صورة، كل شيء ماركات، القميص ماركة، الساعة ماركة، الفانيلا ماركة، حتى سقط بماركاته.

والدجال الثاني، ركب الموجة، مع الخيل يا شقرا، فكان يلعب بذيله، طوال سنوات مضت، حتى سقط من على ظهر الحصان.

«وأعرابي ثالث» تشقلب، فاحترق، وأدرك أن استعراضاته… انتهت.

  جحا مصدوم من اللي شافه، فقال معلقا: «الحين عرفناهم ليش كانوا عايشين بنعيم».

جحا •

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق