الإقتصاد

المكسيك تسجل فائضاً تجارياً قياسياً خلال يونيو

سجلت المكسيك فائضاً تجارياً بوتيرة قياسية خلال الشهر الماضي بفارق كبير عن توقعات المحللين مع تداعيات أزمة كورونا، وأفادت وكالة الإحصاء الوطنية أول امس، أن المكسيك سجلت فائضا تجارياً بقيمة 5.55 مليارات دولار في يونيو الماضي، مقارنة مع عجز قدره 3.52 مليارات دولار في الشهر السابق له، وكانت توقعات المحللين تشير إلى أن المكسيك سوف تسجل فائضاً تجارياً قدره 1.55 مليار دولار خلال نفس الفترة، وانخفض إجمالي الصادرات بنسبة 13% خلال الشهر الماضي ليصل إلى 33.1 مليار دولار مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وارتفعت شحنات المنتجات الزراعية بنسبة 32%، بينما انخفضت صادرات النفط بنسبة 36%، بينما انخفضت الواردات في المكسيك بنسبة 22% وسط ضعف النشاط الاقتصادي بسبب تأثير الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 20 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق