المقالات

توتر العلاقات بين الصين وأميركا

تناقلت كل من محطتي CNN وCGTN‏ الإخباريتين توتر العلاقات بين الصين والولايات المتحدة الأميركية ما أدى لإغلاق قنصليتي الصين والولايات المتحدة الاميركية في كل من أميركا والصين اعتبارا من يوم الاثنين الموافق 27 يوليو 2020، حيث يتهم كل طرف الآخر بالتجسس والمراقبة، هل سيؤدي ذلك إلى مزيد من التدهور في العلاقة بين أكبر اقتصادين في العالم؟! أم أن الأمر مجرد اختبار لمعرفة ردة الفعل وقدرة التحمل لدى كل من الطرفين.
البعض توقع توتر هذه العلاقة بين العملاقين الاقتصاديين منذ بداية عام 2020 بسبب الاتهامات التي أطلقتها الولايات المتحدة الأميركية وبعض الدول الأوروبية بسبب تفشي جائحة كورونا COVID-19، بينما البعض الآخر يرى أنها أبعد من ذلك وتعود للخلاف بين الولايات المتحدة الأميركية والصين حول G5 ومن سيسيطر على العالم في مجال تكنولوجيا الاتصالات ونظم المعلومات التكنولوجية.
فريق ثالث من المحللين السياسيين يرى أن الانتحابات الأميركية ليست بريئة من التوتر الحاصل في العلاقة بين البلدين.
ويبقى السؤالا هل سينتقل العالم من جائحة كورونا COVID-19 إلى جائحة سياسية واقتصادية في النصف الأخير من عام 2020؟!
ودمتم سالمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق