الرياضة

رونالدو هداف أوروبا من بعد كورونا

تمكن البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس، من تسجيل هدف التقدم لفريقه خلال مباراة سامبدوريا، التي انتهت بفوز اليوفي بهدفين نظيفين على ملعب أليانز ستاديوم بتورينو، في الجولة الـ36 من الدوري الإيطالي وضمن من خلالها لقب الدوري الإيطالي.
وذكرت شبكة «أوبتا» للإحصاءات، أن رونالدو وصل إلى هدفه رقم 31 في الدوري هذا الموسم.
وأضافت أنه لا يوجد أي لاعب في تاريخ يوفنتوس تمكن من تسجيل أهداف أكثر من رونالدو في موسم واحد بالدوري الإيطالي، سوى فيليتشي بوريل الذي سجل 32 هدفًا في موسم 1933/1934.
وتابعت الشبكة، أن الدون سجل 10 أهداف منذ عودة الدوريات، أكثر من أي لاعب آخر في الدوريات الخمس الكبرى، حيث سجل كل من رحيم سترلينغ «مانشستر سيتي» وروبرت ليفاندوفسكي «بايرن ميونيخ» 9 أهداف لكل منهما.
ويحاول كريستيانو الاقتراب أكثر من شيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو، الذي أحرز 34 هدفًا حتى الآن، في صراع التتويج بجائزة هداف المسابقة.
وكاد رونالدو يسجل هدفه الشخصي الثاني في المباراة، عندما أتيحت له ركلة جزاء لكنه أهدرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة + 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق