المحليات

وزير الكهرباء: شركة نفط الكويت تولي اهتماماً بالغاً بالعنصر البشري

قال وزير النفط وزير الكهرباء والماء خالد الفاضل إن شركة نفط الكويت تولي اهتماماً بالغاً وعناية فائقة بالعنصر بالشري إدراكاً منها لكونه رأس مالها الحقيقي وحجر الزاوية في تقدمها وازدهارها، وبهذه المثابة فإنها تحرص على متابعة أوضاع العمالة الكويتية في عقود المقاولين وتضع الاهتمام بهم على رأس أولوياتها، وليس أدل على ذلك من أنها أنشأت مجموعة عمل خاصة بالعمالة الكويتية بالعقود ضمن الهيكل التنظيمي للشركة وذلك لمتابعة شؤون العاملين الكويتيين على عقود المقاولين وفقاً لما تنص عليه اللائحة التنفيذية بشأن العمالة الوطنية في عقود المقاولين بالقطاع النفطي كما أنها تضع مسؤولاً من رؤساء فرق العمل المختصة بالشركة على كل عقد لضمان حسن تنفيذ العقد وكفالة المتابعة المباشرة لأوضاع العاملين الكويتيين وذلك بالتنسيق مع المقاول المعني.

وأضاف في رده علىسؤال برلماني أن التدريب المهني حسبما تنص عليه اللائحة التنفيذية بشأن العمالة الوطنية في عقود المقاولين بالقطاع النفطي إلزامي للمعينين الجدد من حديثي التخرج ولا يجوز الإعفاء منه لأي سبب من الأسباب ويتولى مركز التدريب البترولي التابع لمؤسسة البترول الكويتية تبعاً لذلك تدريب هؤلاء العاملين «التدريب السابق للعمل» وذلك وفقاً لاحتياجات الجهة المعنية، وتجدر الإشارة في هذا الصدد إلى أن شركة نفط الكويت تقوم بتوفير الفرص التدريبية للعاملين الكويتيين في عقود المقاولين حسب الكفاءات العامة واحتياجات العمل بما يكفل رفع مستويات أدائهم ويضمن التشغيل الآمن للعمليات وذلك بمراعاة سلامة العاملين والمنشآت وذلك عبر تطبيق تحليل الكفاءات أسوة بالخدمات التدريبية المقدمة للعاملين في الشركة، وعلى هذا المقتضى فقد جرى إعداد تحليل الكفاءات للعاملين الكويتيين على عقود المقاولين بما يتماشى مع احتياجاتهم الفنية التخصصية وبالتالي تم توفير برامج تدريبية لعدد 1473 مرشحاً من هؤلاء العاملين خلال السنة المالية 2019/2020 وذلك بالتعاون مع مركز التدريب البترولي سالف الذكر.

وأشار الفاضل إلى أن المقاولين يقومون بتوفير المكاتب للعاملين الكويتيين بحسب وظيفة كل منهم وطبيعة عمله وبالرجوع إلى السجلات الرسمية للشركة فقد وجدت خلواً من أي شكوى بهذا الشأن.

وأفاد بأن المقاولين يقومون بتعويض العاملين الكويتيين عن العمل الإضافي الذي يتم تكليفهم به وذلك في الحدود وبالكيفية التي رسمها القانون.

وأوضح أن تعيين المتقاعدين الكويتيين سواء من الشركة أو غيرها في الوظائف القابلة للتكويت على عقود المقاولين الخاضعة للتكويت أمر أجازته اللائحة التنفيذية بشأن العمالة الوطنية في عقود المقاولين بالقطاع النفطي وذلك في الحدود وبالشروط والأوضاع التي شرعت لهذا الغرض ولا يكون إلا على شواغر هذه الوظائف بالعقود المشار إليها، مع العلم بأن الشخص محل السؤال معين لدى الشركة المذكورة مباشرة عن غير طريق العقود الخاضعة للتكويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق