الرياضة

شباب أهلي دبي الإماراتي يحفاظ على نجومه لتعويض خسائره

تمكن شباب الأهلي في الموسم الماضي «2018/2019»، من الفوز بكأس الخليج العربي للمحترفين، وكأس رئيس الإمارات، وبدأ موسم الأخير بخسارة كأس سوبر الخليج العربي أمام الشارقة.
وبعدها واصل الفريق تعثره، وفقد كأس المحترفين، بخسارة النهائي أمام النصر، ثم ودع كأس رئيس الدولة، بالخسارة 1-2 من بني ياس، ولم يتبق أمامه سوى دوري الخليج العربي ودوري أبطال آسيا.
وخسر شباب الأهلي مباراتيه في دور المجموعات لدوري أبطال آسيا، وأصبح مهدداً بوداع البطولة مبكراً، وفي الدوري الإماراتي، نجح في المحافظة على الصدارة حتى الجولة 19، وبرصيد 43 نقطة، وبفارق 6 نقاط عن العين الثاني. وكان شباب الأهلي، في طريقه للتتويج بدرع الدوري، مع نهاية 7 جولات فقط على النهاية، قبل أن يصدر قرار رابطة المحترفين الإماراتية، بإلغاء الدوري وبدون تتويج للمتصدر.
ولجأ شباب الأهلي بشكوى إلى لجنة الانضباط، وهيئة التحكيم باتحاد الكرة الإماراتي، إلا أنه عاد وأعلن سحب شكواه منذ ساعات قليلة، من باب المصلحة العامة، وللتركيز على التحضير للموسم الجديد.
ولم تشهد صفوف شباب الأهلي، أي تغييرات مؤثرة على صفوفه، وقرر الإبقاء على المدرب الإسباني جيرارد زارغوسا، والذي تولى مسؤولية الفريق خلفاً للمدرب الأرجنتيني رودولفو أروابارينا.
وتولى زارغوسا تدريب الفريق الأول لشباب الأهلي، بعدما تم تصعيده من تدريب الرديف، وقاد الفريق الملقب بـ«الفرسان»، في مباراة واحدة فقط أمام عجمان، وحقق الفوز 5-2، في الجولة 19 من دوري المحترفين.
وشهدت صفوف الفريق تغييرات محدودة على صعيد اللاعبين، بعدما احتفظ بلاعبيه الأجانب البرازيلي ليوناردو، والأرجنتيني كارتابيا، والأوزبكي عزيز جانييف، والاسباني بيدرو كوندي. ولكنه لم يجدد عقد لاعبه البرازيلي الأصل المولدوفي الجنسية، لوفانور، وما يزال النادي يبحث عن محترف أجنبي رابع، كون جانييف، تم التعاقد معه ليكون اللاعب الآسيوي في قائمة الفريق بدوري الأبطال.
كما قام شباب الأهلي بتجديد عقود لاعبيه أحمد خليل، إسماعيل الحمادي، وليد حسين، عبد العزيز هيكل، يوسف جابر، محمد جابر، وليد عباس وماجد ناصر، وتعاقد مع اللاعبين حمدان ناصر ولاحج صالح.
وسيكون شباب الأهلي مطالبا في الموسم الجديد، بالتنافس القوي على كافة البطولات المحلية، وكذلك دوري أبطال آسيا لعامي 2020 و2021، بعدما تقرر مشاركة الأندية الإماراتية نفسها في النسخة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق