الإقتصاد

ارتفاع النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة لأعلى مستوى في 6 أشهر

ارتفع النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة خلال يوليو الحالي مسجلاً أعلى مستوى في 6 أشهر، مع تحسن أداء القطاعين الصناعي والخدمي. وكشفت بيانات صادرة عن مؤسسة ماركت للأبحاث، أول أمس، أن مؤشر مديري المشتريات المركب والذي يضم أداء القطاعين الصناعي والخدمي بلغ 50 نقطة في القراءة الأولية لشهر يوليو الحالي، مقارنة مع 47.9 نقطة في الشهر السابق له. ويعتبر مستوى 50 نقطة الحد الفاصل بين التوسع والانكماش في النشاط الاقتصادي.

وتحول مؤشر مديري المشتريات الصناعي للنمو عند 51.3 نقطة مسجلاً أعلى مستوى في 6 أشهر خلال يوليو الحالي، مقارنة مع 49.80 نقطة في الشهر يونيو الماضي. وكانت تقديرات المحللين تشير إلى أن النشاط الصناعي الأميركي سوف يرتفع إلى 52 نقطة خلال الشهر الحالي.كما ارتفع النشاط الخدمي في الولايات المتحدة عند 49.5 نقطة في الشهر الحالي وهو أعلى مستوى في 6 أشهر، مقابل 47.9 نقطة المسجلة في الشهر الماضي، ومقارنة مع التقديرات عند 51 نقطة. وأوضحت البيانات أن شركات القطاع الخاص في الولايات المتحدة أشارت إلى استقرار النشاط في بداية الربع الثالث مع تحسن أداء القطاع الصناعي وتباطؤ وتيرة هبوط النشاط الخدمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق