الإقتصاد

أسعار الذهب تتجاوز 1900 دولار للأوقية

ارتفعت أسعار الذهب أمس فوق 1900 دولار للأوقية، مع تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين في ظل الأزمة الصحية، التي تتربص بالعالم. ويتوقع المحللون تلقي الذهب دعما من التوتر السياسي، ويتوقعون أن العوامل المحفزة للذهب ذات صلة بمعدلات الفائدة المنخفضة، وضعف الدولار. وقال إليا سبيفاك محلل سوق الصرف لدى ديلي فيكس «المنطق الأساسي له علاقة بتقديم مزيد من التحفيز المالي .. في الاتحاد الأوروبي، ونتحدث مجددا عن مزيد من التحفيز المالي في الولايات المتحدة». وأضاف: «من غير المتوقع أن ترتفع أسعار الفائدة فعليا، ورد الفعل المتوقع على الأرجح هو التضخم». ويميل الذهب للاستفادة من تدابير التحفيز واسعة النطاق من البنوك المركزية، إذ إنه يعد تحوطا في مواجهة التضخم وانخفاض العملة. ويقبع مؤشر الدولار نحو أدنى مستوى في عامين. في المقابل، تراجعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.3% إلى 1884 دولارا، إذ أدى انخفاض الطلب الحاضر إلى إجبار التجار في الهند والصين على تقديم خصومات كبيرة. وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 1% إلى 22.51 دولاراً للأوقية، بينما ارتفعت نحو 17% منذ بداية الأسبوع. وتراجع البلاتين 0.5% إلى 901.14 دولار للأوقية وربح البلاديوم 0.5% إلى 2136.67 دولاراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق