الإقتصاد

روسيا تخفض معدل الفائدة إلى مستوى قياسي متدنٍ جديد

قررت روسيا خفض معدل الفائدة إلى مستوى قياسي متدنٍ جديد، مع استمرار عمليات الإغلاق الوطني المفروضة استجابة لضغوط وباء كورونا على اقتصادها. وأظهر بيان السياسة النقدية الصادر عن المركزي الروسي، أول أمس، أن البنك خفض معدل الفائدة الرئيسي بنحو 25 نقطة أساس ليصل إلى 4.25% وهو أدنى مستوى على الإطلاق منذ انهيار الاتحاد السوفيتي.وجاء قرار البنك المركزي بعدما توقع البنك الدولي انكماش الناتج المحلي الإجمالي لروسيا خلال العام الحالي بنحو 6%. وكانت روسيا قد فرضت تدابير إغلاق في مارس الماضي في محاولة لوقف تفشي الوباء، ما أدى لانكماش الإنتاج الصناعي بوتيرة قياسية وتراجع الطلب المحلي فضلاً عن انخفاض أسعار النفط بنحو 40% الأمر الذي يضغط على الصادرات. وفي حين تحرك «الكرملين» في منتصف مايو الماضي لرفع بعض هذه التدابير، لكن أجزاء كثيرة من البلاد لا تزال تعمل تحت القيود كما أن بعض الصناعات لم تعد بالكامل إلى وضعها الطبيعي.

وأوضح صناع السياسة خلال البيان أن عودة نشاط الشركات لا يزال معتدلاً وغير متكافئ عبر الصناعات والمناطق، مع الإشارة إلى أن تعافي الاقتصاد العالمي والروسي سيكون تدريجياً. وأوضح البنك المركزي أن المزيد من التعافي الاقتصادي قد يكون غير مستقر بسبب انخفاض الأجور والسلوك الضعيف للمستهلكين والمعنويات الحذرة لدى الشركات إضافة إلى القيود الخارجية على جانب الطلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق