الإقتصاد

تراجع حاد لإشغال الفنادق في إسبانيا خلال النصف الأول

أظهر تقرير حديث أن معدل الإشغال في الفنادق الإسبانية انخفض إلى أكثر من النصف في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، مع الإغلاق الناجم عن فيروس كورونا. وقالت شركة الاستشارات «كوشمان آند ويكفيلد» في تقرير، إن متوسط ​​معدل الإشغال للفنادق في إسبانيا بلغ 33% خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة مع 73% خلال نفس الفترة من العام الماضي، ويمثل قطاع السياحة حوالي 12% من الاقتصاد الإسباني، لذا يعتبر تراجع معدل إشغال الفنادق مدمراً للاقتصاد. وأوضح التقرير أن زيادة السياحة الداخلية مع تخفيف الإغلاق جلبت بعض الراحة، ولكن مع خفض الفنادق لأسعار الغرف لجذب الزائرين، فإن الطريق إلى انتعاش مستدام قد يستغرق وقتًا أطول. وقال «خافيير سيرانو» من شركة الاستشارات: «طلب المصطافين المحليين، وخاصة خلال عطلات نهاية الأسبوع، هو الخطوة الأولى نحو التعافي، شهدت المنطقة الشمالية الشرقية من كاتالونيا، وهي نقطة جذب سياحية رائدة انخفاضا في نسبة إشغال الفنادق بنسبة 58% في برشلونة، بينما خسرت العاصمة مدريد 46% من مستوياتها لعام 2019».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 16 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق