الإقتصاد

الين الياباني يرتفع لأعلى مستوى في 4 أشهر

ارتفع الين الياباني لأعلى مستوى في 4 أشهر أمام الدولار خلال تداولات أول أمس، مع الطلب على الملاذ الآمن وسط التوترات بين الولايات المتحدة والصين. وأعلنت وزارة الخارجية الصينية أنها طلبت إغلاق القنصلية العامة للولايات المتحدة في مدينة «تشنغدو»، رداً على طلب مماثل من واشنطن لقنصليتها في «هيوستن». فيما انتقدت الصين خطاب وزير الخارجية الأميركي «مايك بومبيو» بشأنها، واصفةً إياه بأنه يتجاهل الواقع ومليء بالتحيز الأيديولوجي بعد أن ذكر أن واشنطن لن تتسامح بعد الآن مع بكين. كما أن ارتفاع إصابات الوباء في الولايات المتحدة والتأخير في الاتفاق بشأن حزمة التحفيز الإضافية يضغط على الدولار الأميركي لصالح العملة اليابانية.

وقال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ «ميتش ماكونيل» الخميس الماضي إن الجمهوريين سيكشفون عن اقتراحهم الأسبوع المقبل لجولة جديدة من مساعدات كورونا ، بما في ذلك المزيد من المدفوعات المباشرة للأميركيين وتمديد جزئي لإعانات البطالة. وأضاف أن الإدارة طلبت وقتاً إضافياً لمراجعة التفاصيل الدقيقة للاقتراح في الوقت الذي تنتهي استحقاقات البطالة الأميركية الأسبوع المقبل، وبدون تمديد هذه الإعانات، سيكافح ملايين الأميركيين العاطلين بشكل كبير ارتفاع الين الياباني أمام العملة الأميركية بنحو 1 % إلى 105.70 ين بعد أن سجل مستوى 105.68 ين وهو الأعلى منذ 12 مارس الماضي. وخلال نفس الفترة، صعد الين أمام اليورو بنحو 0.5 % إلى 123.27 ين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق