الإقتصاد

«ريبسول» الإسبانية للنفط تسجل خسائر تصل إلى 2.8 مليار دولار

أعلنت شركة النفط الإسبانية ريبسول، أول أمس، تسجيل خسائر صافية بقيمة 2.484 مليار يورو «2.88 مليار دولار» خلال النصف الأول من العام الحالي، معللة هذه الخسائر التاريخية بتداعيات جائحة كورونا. وقالت الشركة إن الموقف غير المسبوق الناجم عن جائحة فيروس كورونا المستجد والذي أدى إلى تراجع تاريخي لأسعار النفط والغاز كان له تأثير سلبي بأكثر من مليار يورو على مخزوناتها. في الوقت نفسه عدلت الشركة منحنى أسعارها وهو ما أثر على القيمة الدفترية لأصولها من حقول النفط والغاز.
وقالت الشركة إنها سجلت خلال النصف الأول من العام الحالي أرباحاً صافية بقيمة 189 مليون يورو بعد وضع المتغيرات الموسمية في الحساب. وأشارت ريبسول إلى أنها تنفذ حالياً «خطة المرونة» التي تتضمن خفض نفقات التشغيل بأكثر من 450 مليون يورو وخفض الاستثمارات بأكثر من 1.1 مليار يورو. كما تسعى الشركة إلى تحقيق أقصى استفادة من رأس المال العامل بنحو 800 مليون يورو مقارنة بالتقديرات السابقة. وتتضمن خطة المرونة عدم زيادة صافي ديون الشركة خلال العام المالي الحالي. كما تتضمن تقليل صافي الديون في الربع الأخير من العام إلى 3.987 مليارات يورو أي أقل بنحو 500 مليون يورو عن الديون المسجلة في نهاية مارس الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق