المقالات

حكايتي مع الشعر

بدأت كتابة الشعر مبكراً في «أیام دراسة الثانویة»، طبعاً في اول بدایتي للشعر كنت احفظ مواويل الشاعر حبیب العموري.
أول شاعر تعرفت إليه في بدایتي بالكتابة هو الشاعر وابن الشاعر الاستاذ مصطفى حبيب العموري، وبعدین تعرفت على الشاعر عبدالرضا الرفیعي، وفي بدایتي كنت اعرض أشعاري على هؤلاء الشعراء، كان اول انطلاقي في الساحة ومشاركتي على المنصات في عام 2009.
طبعاً في انطلاقي للساحة كنت اشارك في احتفالات لشعراء من جیلي الذي يعد من جيل الشباب، كانوا كلش قليلين،یعني عاشرت الجیل الوسط الشعري وجیل الشباب.
كنت أكتب الشعر من باب التجربة «شعر سماعتي» ومع مرور السنين درست الاوزان الشعرية رغم ان ما عندنا دراسة للشعر، كتبت اكثر الاوزان والالوان من الشعر الشعبي وحتى النصوص الغنائية وحتى كتب الشعر النبطي الخليجي، طبعاً من كتاباتي أكثر اميل الى كتابة الموال «الزهيري» والقصيدة بكل الوانها.
الشاعر مصطفی جمال «مبادرة الشعراء العرب» على مستوی العالم یترأسها الشاعر البحریني لافي الظفیري، تمیزت بین قصائدي قصیدة التفاخر على مستوى العالم، وتم نشرها على موقع صحیفة «نبض العرب» لشعراء العرب العالمیين في الخلیج العربي، وبعدها قصیدة «شبیر الحق»، تم نشرها على موقع «صحیفة مصر العالمیة»، یدیرها الشاعر المصري محمد عبدالقوي المصري مدیر القسم الثقافي في مصر.
أیضا شاركت في عدد من البرامج التي لها صدى عالمي.
منها: برنامج فرسان المنصة على قناة الجسر الفضائیة، یدیرها الشاعر حامد الدلیمي ومازلت اشارك في عدة برامج وانتشرت عني مقاطع فیدیو على عدد من الفضائیات العربیة، لكن في الآونة الاخيرة احضر القليل من المهرجانات في الاحواز بسبب الظروف الامنية.
ایضاً الآن منفرد بعمل ادبي لخدمة الساحة الادبیة والمواهب الموجودة لایصال الصوت للإعلام العربي، وأكون أنا معد ومقدم برنامج «منصة الوطن».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق