الرياضة

كواليس مثيرة في مشاجرة كلوب ولامبارد

كشف تقرير صحافي بريطاني، عن كواليس المشاجرة بين يورغن كلوب مدرب ليفربول، وفرانك لامبارد المدير الفني لتشيلسي، أثناء لقاء الفريقين، الأربعاء، بالجولة 37 من البريمييرليغ، والذي انتهى بفوز الريدز «5-3».
 ووفقًا لصحيفة «ميرور» البريطانية، فإن المشادة حدثت في الشوط الأول، بينما كان ليفربول متقدما بهدف نظيف، حين احتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة للريدز على حدود منطقة الجزاء، إثر ارتكاب ماتيو كوفاسيتش خطأ ضد ساديو ماني.
وصرح لامبارد، عقب صافرة الحكم على اللعبة: «كيف يتم احتساب هذا خطأ؟ ليس هناك خطأ»، ثم تحرك مدرب البلوز صوب مقاعد بدلاء ليفربول، ووجه غضبه للمساعد بيب ليجيندرز، قائلا: «اجلس».في هذه اللحظة، طلب كلوب من مساعده الجلوس، ثم قال للامبارد: «اهدأ.. اهدأ، ولا تتحدث إلى مساعدي».
لم يكمل المدرب الألماني جملته، قبل أن يتلقى ردًا حادًا من لامبارد: «لا.. لا، إذا لم يذهب عن وجهي، سأقول شيئًا».
 واستدار لامبارد، وسار في الاتجاه المعاكس لمقاعد بدلاء ليفربول، لكن أحد الأفراد في الجهاز الفني لليفربول، قال: «إن اللعبة لاتزال خطأ».
ورد لامبارد: «إنها ليست خطأ. أنا لا أسألك. اصمت».
تدخل كلوب، مرة أخرى بالصراخ نحو لامبارد: «مهلاً»، ليرد عليه مدرب تشيلسي: «اللعنة عليك أنت أيضا. اغرب عن وجهي، لقد فزت بلقب واحد وتفعل كل هذا».
واستدار لامبارد مرة أخرى للسير في الاتجاه العكسي، ثم تحدث مع أحد المسؤولين: «قل لهم أن يظهروا بعض الاحترام، ويجلسون».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق