الرياضة

جيرارد: من الظلم الثناء على صلاح وماني فقط

أكد النجم الإنكليزي السابق، ستيفن جيرارد، أسطورة ليفربول، أن فوز الريدز بلقب البريمييرليغ ساعده على محو الذكرى السيئة فى عام 2014.
واحتفل ليفربول مساء اول امس برفع كأس الدوري الإنكليزي الممتاز بعد المباراة الأخيرة على أرضه هذا الموسم أمام تشيلسي.
وفشل جيرارد في قيادة ليفربول لتحقيق لقب البريمييرليغ في موسم 2013-14، إثر سقوطه الشهير أمام تشيلسي والتسبب في هدف لديمبا با، ما أفقد الريدز الصدارة لصالح مانشستر سيتي، الذي حقق اللقب في النهاية.
وقال جيرارد في تصريحات نقلتها صحيفة «ميرور» البريطانية: «أولًا وقبل كل شيء، كان من الرائع بالنسبة لي دفن بعض الذكريات السيئة من عام 2014، كان الأمر بالتأكيد مصدر ارتياح كبير».
وأضاف: «لكوني من مشجعي ليفربول ولاعباً سابقاً في النادي، فقد انتظرت هذه اللحظة طويلًا،، ومازلت على اتصال مع الكثير من اللاعبين الموجودين في غرفة الملابس هناك، حيث شارك الكثير منهم هذا الألم معي».
ويعتقد جيرارد أن التعاقد مع الثنائي أليسون بيكر وفيرجيل فان دايك، نقل ليفربول إلى مستوى آخر.
بالإضافة إلى ذلك، فإن جيرارد يرى أنه ليس من الإنصاف منح الثنائي ساديو ماني ومحمد صلاح الثناء بمفردهما، في حين أن لاعب مثل جوردان هندرسون كان بنفس الأهمية.
وأوضح: «اللاعبان الرئيسيان من حيث الأهمية في ليفربول هما الحارس أليسون بيكر وفيرجيل فان دايك».
وأتم: «أعتقد أن ليفربول كان فريقًا جيدًا مثيرًا قبل قدوم أليسون وفان دايك، لكن الثنائي حوله تمامًا إلى فريق من الطراز العالمي، ووصل للكمال معه، إنهما استثنائيان تمامًا».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق