الأولى

«المالية» تقاعست عن تحصيل ضرائبها وزكاتها

طالبت جهات رقابية بضرورة الالتزام بسداد ضريبة دعم العمالة الوطنية والزكاة وعدم السماح بتقسيط تلك الضرائب إلا في ظل وجود قرارات تنظيمية واضحة، وأفادت وزارة المالية بأن الأصل في سداد ضريبة دعم العمالة الوطنية وضريبة الزكاة هو ان تكون دفعة واحدة، وهذا هو السائد والمطبق في معظم الشركات الخاضعة للقانون، لكن هناك بعض الشركات لديها عسرة مالية ونقص في السيولة، ما يتعذر معه سداد الشركة للضرائب دفعة واحدة، وبعد بحث حالة الشركة في عدم قدرتها على السداد دفعة واحدة، يتم قبول ان تسدد الشركة على دفعات تيسيرا عليها، وهذا بالطبع يكون في مصلحة العمل والخزانة العامة للدولة، فضلاً عن خفض الرسوم المحصلة عن الأراضي الفضاء والذي بلغ 3 ملايين دينار وفقا للحساب الختامي الأخير وبنسبة تحصيل 36٪ فقط مما تم تقديره خلال السنة المالية محل الفحص 2018/2019 مع تأكيد جهاز المراقبين الماليين على وجود مبالغ كبيرة من رسوم أراضي الفضاء لم يتم حصرها وتسجيلها في حساب الديون المستحقة أولاً بأول.
وأشارت مصادر الى ان تراكم مستحقات الخزانة العامة من ضريبة الدخل وضريبة دعم العمالة والزكاة والبالغة في 31/3/2019 ما جملته 241.345.426.000 دينارا، فضلاً عن طلب ضرورة اتخاذ جميع الاجراءات القانونية والتدابير اللازمة لتحصيل المستحقات الضريبية في المواعيد المناسبة لضمان عدم تعرضها للتقادم الزمني والضياع ولتحقيق الغاية المرجوة من فرضها، إلى جانب ضعف اجراءات الأمن والسلامة في المؤسسة، وقصور الادارات المختصة لمواجهة الحوادث الحاصلة باختلافها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق