الأولى

صاحب السمو الأمير شكر طيب المشاعر وصادق الدعاء

أعرب سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد عن خالص شكره لمهنئيه بنجاح العملية الجراحية التي أجراها سموه، وعلى ما أبدوه من طيب المشاعر وصادق الدعاء، سائلا سموه المولى تبارك وتعالى ان يوفق الجميع لكل ما فيه خير الوطن العزيز وخدمته ورفعة شأنه وأن يديم عليهم جميعا موفور الصحة والعافية.

وكان سموه تلقى برقيات تهنئة من سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، والسلطان هيثم بن طارق سلطان عمان، وسمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني، ونائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد، وسمو الشيخ ناصر المحمد، وسمو الشيخ جابر المبارك، وسمو الشيخ صباح الخالد رئيس مجلس الوزراء، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس محكمة التمييز رئيس المحكمة الدستورية المستشار يوسف المطاوعة، أعربوا فيها عن خالص تهانيهم لسموه بنجاح العملية الجراحية التي اجراها سموه والتي تكللت بفضل الله تعالى ومنته بالتوفيق والنجاح.

وقال سمو ولي العهد في برقيته: «صاحب السمو، بالحمد الكثير والشكر الجزيل أتوجه به إلى العلي القدير بأن قرت عين الكويت بسلامة سموكم بعد العملية الجراحية التي كللت بفضل من الله وعونه بالنجاح الذي بعث السرور في نفوسنا».

كما أعرب السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان، في برقيته عن خالص تهانيه بنجاح العملية الجراحية التي أجراها سموه، متمنيا لسموه موفور الصحة والعافية.

من جهته أعرب مجلس الوزراء عن خالص شكره وتقديره لقادة ورؤساء وكبار المسؤولين في الدول الشقيقة والصديقة على كريم اهتمامهم ومتابعتهم للوضع الصحي لسموه، حفظه الله ورعاه.

ونوه المجلس بعظيم اعتزازه بالدعوات الصادقة والمشاعر الفياضة وصور المحبة الخالصة، التي عبر عنها الأخوة المواطنون تجاه والدنا وقائدنا حضرة صاحب السمو الأمير، حفظه الله ورعاه، والتي تعكس عمق الروابط الوثيقة وصورة التلاحم الحقيقي التي تناقلتها الأجيال المتعاقبة بين الشعب الكويتي وقيادته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق