الأولى

منظومة الأمن السيبراني الأميركي… فشلت

شهدت الولايات المتحدة الأميركية في الأسابيع القليلة الماضية حرائق متكررة في عدد من المنشآت الحيوية لديها، الأمر الذي دعا إلى طرح العديد من التساؤلات بشأن هذه الحرائق الغامضة، وهل هي حدثت نتيجة لأخطاء أم أنها مفتعلة ومدى ارتباطها بالدول التي تتوتر علاقاتها مع أميركا مثل الصين وايران وغيرها من الدول الأخرى.
وتزايد معدل هذه الحرائق في الأسابيع القليلة الماضي، ووقوعها في منشآت حيوية في الولايات المتحدة، ما دفع الكثيرين إلى التساؤل حول احتمال أن تكون هذه الحرائق ناتجة عن حرب خفية، لا سيما أنها تستحضر تفجيرات وحرائق طالت مواقع عسكرية ونووية في إيران.
ومن أبرز هذه الحوادث، حريق كبير شب في مصنع للمواد الكيماوية في ولاية اتالانتا، في منشأة تابعة لمجموعة «نيتروكيميا» المعنية بتصنيع مادة «نيتروسيلووز» وهو مركب شديد الاشتعال يستخدم في تصنيع المتفجرات والصواريخ ووقودها، وسبقه حريق في مصنع للصلب في ولاية انديانا.

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق