المحليات

«ملتقى الإعلام»: ضرورة تحديد مواضع الخلل وإصلاحها

أكد المشاركون في ملتقى الإعلام الكويتي الأول «عن بعد» ضرورة تطوير واقع الإعلام الكويتي والارتقاء به إلى المستوى الذي يليق به وبسمعته وسمعة البلاد على الصعد كافة. وركز المشاركون في التوصيات الصادرة عن الملتقى على أهمية اللقاءات والحوارات التي يشارك بها أطياف العمل الإعلامي جميعا إضافة الى المهنيين في قطاع الإعلام بتحديد مواضع الخلل ووضع التوصيات لإصلاحها.
وشددوا على ضرورة تجنب الممارسات السلبية والتدخلات والمجاملات التي من شأنها أن تضر بمسيرة الإعلام وبتطور العمل الإعلامي على الصعد كافة مطالبين بإعادة النظر في بعض القوانين والتشريعات المنظمة للعمل الإعلامي والعمل على تعديلها لمزيد من الحريات التي تخلق أجواء إبداعية وتنافسية.
ودعوا إلى بذل مزيد من الجهد للجهات المختصة لزيادة الوعي لدى الإعلاميين والصحافيين فيما يخص طبيعة العمل الإعلامي والحقوق والواجبات والمسؤوليات المناطة بهم مع التأكد من استيعاب القائمين على العمل الإعلامي والصحافي بكل مجالاتها.
وأكدوا ضرورة اهتمام الدولة بدعم العمل الإعلامي عموما ومساندة القطاع الخاص والمؤسسات الإعلامية كي تنجح بأداء دورها ورسالتها الإعلامية والمجتمعية وإتاحة الفرصة لها خصوصا مع تراجع الإعلانات ومصادر الدخل مع وضع الدولة لاشتراطات معينة للحصول على دعمها مثل زيادة نسبة العاملين الكويتيين ووضع رواتب مناسبة مع تكثيف التدريب وتأهيل الكوادر الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق