الإقتصاد

تراجع مؤشر العقارات في قطر بنسبة 1.9% خلال الربع الثاني

انخفض مؤشر أسعار العقارات في قطر بختام الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 1.9 % على أساس ربعي ولأدنى مستوى منذ عام 2014. وحسب البيانات المنشورة على مصرف قطر المركزي أمس، سجل مؤشر أسعار العقارات في نهاية يونيو السابق 215.28 نقطة، مقارنة بـ219.50 نقطة في ختام شهر مارس 2020.

وأشارت البيانات إلى أن المؤشر سجل في مايو الماضي 217.99 نقطة، كما سجل في أبريل السابق له 221.88 نقطة. كان قطاع العقارات تلقى دعماً حقيقياً في 2010 مع إعلان استضافة قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 فسارعت الدولة الخليجية لتحسين بنيتها التحتية وإقامة المدن السكنية الجديدة، ولكن بدأ الضعف ينهش القطاع ليتهاوى لنفس سبب الانتعاش. ومع اكتمال بعض المشروعات الكبرى كالملاعب وغير ذلك، فمن المتوقع أن تشهد قطر نمواً منخفضاً للقطاع غير النفطي في السنوات المقبلة.

ويأتي ذلك وسط تحذير من وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية البنوك المحلية بقطر من زيادة الانكشاف على العقارات، إذ توقعت حدوث مزيد من التراجعات بأسعار العقارات تزامناً مع زيادة المعروض.وحسب بيانات المركزي القطري، فإنه يتم تحديث المؤشر بشكل ربعي سنوي، ويستند المؤشر إلى البيانات التي تصدرها وزارة العدل بصفة دورية.وكان مصرف قطر المركزي أطلق مؤشر أسعار العقارات منذ العام 2011؛ بهدف قياس أسعار العقارات بشكل موثق ليمكن البنوك والمصارف الإسلامية العاملة في الدولة من تقييم محافظ الائتمان العقاري. ويمثل المؤشر إنذاراً مبكراً لأي متغيرات قد تستجد على سوق العقارات بما يؤثر سلباً على قطاع الائتمان المصرفي الخاص بالعقارات والإنشاءات. يشار إلى أن البنوك والمصارف المركزية العالمية عمدت إلى إنشاء هذا المؤشر في أعقاب الأزمة المالية العالمية في العام 2008 التي كانت نتيجة لأزمة العقارات، حيث أصبحت البنوك المركزية تعتمد على هذا المؤشر كأحد المؤشرات عند وضع السياسة النقدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق