الإقتصاد

ليل برينارد: التعافي الاقتصادي من الوباء يواجه صعوبة في اكتساب قوة

قال عضوة بمجلس الاحتياطي الفيدرالي «ليل برينارد» إن التعافي الاقتصادي من الوباء سيواجه على الأرجح صعوبة في اكتساب قوة، داعياً للمزيد من التحفيز.

وأضافت في تصريحات معدة للتسليم للجمعية الوطنية لاقتصاديات الأعمال، أول أمس، أن هناك ضباب كثيف يخيم على مستقبل الاقتصاد الأميركي. وتابعت برينارد: «موجة ثانية واسعة من الفيروس يمكن أن تثقل وتيرة التعافي أو تؤدي إلى تراجع ثانٍ في النشاط الاقتصادي». وحذرت عضو الفيدرالي من أنه حتى إذا تباطأ معدل انتشار كورونا، فمن المرجح أن يواجه الاقتصاد رياحا عكسية، مشيرةً إلى أن أحدث البيانات المتاحة للمركزي الأمريكي تشير إلى أن مكاسب الوظائف القوية في الشهرين الماضيين قد لا تستمر.

يأتي تحذير برينارد في الوقت الذي أعاد فيه حاكم ولاية كاليفورنيا فرض إغلاق تجاري واسع النطاق في تلك الولاية رداً على قفزة في حالات جديدة من الفيروس، كما أن العديد من الولايات الأخرى عكست جهودها لإعادة فتح اقتصاداتها.

وأشارت إلى أن سياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي يجب أن تفعل المزيد لتعزيز الاقتصاد المتضرر من الوباء.وقالت إن الفيدرالي قد يشير إلى أنه سوف يمتنع عن رفع معدل الفائدة من مستواه الحالي الذي يتراوح بين صفر إلى 0.25 % حتى يعود التضخم إلى هدف البنك المركزي البالغ 2 %. كما ذكرت برينارد أن للكونغرس والإدارة الأميركية دوراً كبيراً في أداء الاقتصاد على المدى القصير، مشيرةً إلى أن قوة التعافي ستعتمد على السياسة المالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق