الأولى

112 ألف فلسطيني تحت تهديد «ابتلاع» غول الضم

أكدت مصادر فلسطينية أن 112 ألف فلسطيني يقيمون في القرى التي تنوي إسرائيل ضمها في إطار خطة الضم, ويشمل مخطط الضم الإسرائيلي 43 قرية وبلدة فلسطينية لتسهيل ضم إسرائيل عشرات المستوطنات الإسرائيلية المعزولة بالضفة الغربية.
وكشف مسؤول فلسطيني أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت محيط جبل الفرديس شرق بيت لحم.
وقال مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم، حسن بريجية: إن «سلطات الاحتلال أغلقت محيط جبل الفرديس بالأسلاك الشائكة ونصبت بوابة على المدخل المؤدي إليه، وعزلته عن بلدة بيت تعمر شرق بيت لحم».
بدوره حذر العاهل الأردني الملك عبد الله من أن أي تحرك إسرائيلي أحادي الجانب لضم أراضٍ في الضفة الغربية المحتلة سيثير حالة من عدم الاستقرار، ونقل بيان للقصر عن الملك قوله لأعضاء لجنتي الشؤون الخارجية والدفاع في مجلس العموم البريطاني، إن ضم إسرائيل لأراضٍ في الضفة الغربية، سيبدد الآمال في التوصل إلى تسوية نهائية للصراع العربي الإسرائيلي المستمر منذ عقود.
الى ذلك، وجه وزراء 11 دولة أوروبية، رسالة لمسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، مطالبين بتسريع بلورة قائمة بالخطوات وردود الفعل الأوروبية في حال أقدمت دولة الاحتلال على ضم أراضٍ من الضفة الغربية المحتلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق