الأخيرة

عمر القمر أصغر بـ85 مليون سنة مما كان متوقعاً

كشف نموذج كمبيوتر، أن القمر أصغر 85 مليون سنة مما كان متوقعًا سابقًا، الذي كان موطناً لمحيط الصهارة الضخم لمدة 200 مليون سنة، فقبل وقت طويل من أن يصبح القمر الجرم السماوي المغطى بالفوهات الذي نعرفه اليوم، يقال إنه تم تغطيته بمحيط ضخم من الصهارة المنصهرة.
ووفقا لما ذكرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، على الرغم من أن النظرية مقبولة على نطاق واسع، إلا أنه تبقى مدة تواجد السائل الساخن غير مؤكدة بين المجتمع العلمي حتى الآن.
فيما يشير نموذج جديد إلى أن المحيط ظل لمدة 200 مليون سنة على سطح القمر قبل التصلب، وهو أطول بعشر مرات مما كان يعتقد في السابق.
ونظر علماء الفلك في الموصلية الحرارية المنخفضة للقشرة القمرية، إلى جانب استخراج الحرارة من جزيئات الصخور في الصهارة لتحديد حياة المحيط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق