المحليات

«إدارة الجنسية»… عهد جديد في سبيل التحول التكنولوجي

كتب محسن الهيلم:

خطوات متسارعة وخطط مرحلية ومستقبلية تقوم بها الإدارة العامة للجنسية ووثائق السفر للوصول إلى خدمات متطورة تنهض بالعمل الخدماتي لوزارة الداخلية.
ومن أبرز هذه الخطط الطموحة التي تسعى الإدارة العامة للجنسية ووثائق السفر لإنجازها عدد من المشاريع المستقبلية القريبة القادمة اعتماد تقديم طلب جواز السفر إلكترونيا واستلامة من اجهزة خاصة توزع في المجمعات والمواقع المختلفة حيث يمكن للمواطن ان يستلمه في أي وقت ودون الزامه بمراجعة الإدارة وتكبده مشقة الحضور في اوقات الدوام الرسمي، كما تسعى الإدارة إلى اعتماد تمديد صلاحية جواز السفر إلى عشر سنوات بدلا من 5 سنوات لسن 21 عاماً وذلك لمصلحة طلبتنا في الخارج وضمان مواصلتهم لتحصيلهم العلمي وعدم الاضطرار الى العودة الى الوطن بسبب انتهاء الجواز.
كما سجلت الإدارة احصائيات متميزة في عدد المعاملات المنجزة في جميع الإدارات والأقسام، وقامت باستقبال المراجعين من خلال الية عمل متميزة تراعي الاشتراطات الصحية وتضمن سرعة استقبال المعاملات وإنجازها بكل سهولة وبسرعة كبيرة بإشراف مباشر من قبل الوكيل المساعد الفريق فيصل النواف ومتابعة المدير العام العميد بدر البالول ومساعد المدير العام العقيد فواز الرومي.
وأشارت مصادر الى ان قيادة الإدارة العامة منحت مراكز الخدمة الصلاحيات اللازمة لإنجاز معاملات المواطنين بكل سهولة ويسر، وجاءت هذه القرارت الإصلاحية لمحاربة المركزية والتسهيل على المراجعين.
كما اعتمدت الجنسية ووثائق السفر عملية الربط بينها وبين وزارات الدولة ومتابعة حالات فقدان الجواز خارج الوطن للمواطنين أو سرقته، حيث يتم التنسيق الآلي والمباشر مع وزارة الخارجية لاصدار وثيقة سفر معتمدة لعودة المواطن وإنجاز معاملاته في الخارج بكل سهولة.
وبينت المصادر ان الإدارة العامة للجنسية ووثائق السفر بدأت عهدها الجديد من خلال خطة عمل غير مسبوقة تهدف من خلالها إلى تنفيذ الرغبة الأميرية السامية في التحول الإلكتروني وابراز الوجه المشرق لوزارة الداخلية من خلال تقديم كل الرعاية للمراجع وتسهيل معاملاته بكل دقة وسرعة.

التاجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 + 12 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق