دوليات

العاهل الأردني: خطط إسرائيل لضم أجزاء من الضفة الغربية تهدد السلام

حذر العاهل الأردني الملك عبد الله من أن أي تحرك إسرائيلي أحادي الجانب لضم أراض في الضفة الغربية المحتلة سيثير حالة من عدم الاستقرار.
ونقل بيان للقصر عن الملك قوله لأعضاء لجنتي الشؤون الخارجية والدفاع في مجلس العموم البريطاني، إن ضم إسرائيل لأراض في الضفة الغربية، سيبدد الآمال في التوصل إلى تسوية نهائية للصراع العربي الإسرائيلي المستمر منذ عقود.
وقال الملك لمشرعين بريطانيين إن إقامة دولة فلسطينية مستقلة على الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967 وعاصمتها القدس الشرقية هو السبيل الوحيد للتوصل إلى سلام شامل ودائم في الشرق الأوسط.
ويقود الأردن حملة دبلوماسية مع معظم الدول الأوروبية الأخرى، التي تعارض الخطط الإسرائيلية الرامية لضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، في إطار خطة تروج لها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.
وحذر الملك عبدالله، وهو حليف قوي للولايات المتحدة، في الشهور القليلة الماضية من أن السياسات الإسرائيلية، وكذلك خطة ترامب للسلام، ستقودان إلى صراع، فضلا عن توجيه ضربة للعلاقات الإسرائيلية الأردنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق