الإقتصاد

بورصة الكويت تكتسي باللون الأخضر بأنشط تداولات خلال 3 أشهر

12/11/2017//EKTISSAD///ABORSA///MOHAMED MORSI

أغلقت بورصة الكويت تعاملاتها أمس على ارتفاع مؤشر السوق العام 58.58 نقطة ليبلغ مستوى 5179.74 نقطة بنسبة صعود بلغت 1.14 %. وتم تداول كمية اسهم بلغت 267.91 مليون سهم عبر 10056 صفقة نقدية بقيمة 51.76 مليون دينار «نحو 191.51 مليون دولار».

وارتفع مؤشر السوق الرئيسي 13.35 نقطة ليبلغ مستوى 4121.60 نقطة بنسبة صعود 0.32 % من خلال كمية اسهم بلغت 18ر152 مليون سهم تمت عبر 4332 صفقة نقدية بقيمة 6.31 ملايين دينار «نحو 23.34 مليون دولار». كما ارتفع مؤشر السوق الاول 81.17 نقطة ليبلغ مستوى 5669.35 نقطة بنسبة صعود 1.45 % من خلال كمية اسهم بلغت 115.72 مليون سهم تمت عبر 5724 صفقة بقيمة 45.44 مليون دينار «نحو 168.12 مليون دولار». في غضون ذلك ارتفع مؤشر «رئيسي 50» 13.03 نقطة ليبلغ مستوى 4193.25 نقطة بنسبة صعود بلغت 0.31 % من خلال كمية اسهم بلغت 123.34 مليون سهم تمت عبر 2983 صفقة نقدية بقيمة 4.39 مليون دينار «نحو 16.24 مليون دولار».

وأنهت المؤشرات الكويتية تعاملات أمس مرتفعة بشكل جماعي للجلسة الثانية على التوالي، في ظل تسارع وتيرة التداولات التي تُعد الأنشط خلال الثلاثة أشهر الأخيرة. واختتم المؤشر العام للبورصة الكويتية التعاملات مرتفعاً 1.14%، كما سجل السوق الأول أعلى نسبة نمو أمس بواقع 1.45%، وصعد المؤشر الرئيسي 0.32%، وارتفع «رئيسي 50» بنسبة 0.31%.

وشهدت السيولة أمس أعلى مستوى منذ منتصف أبريل الماضي، حيث بلغت قيمة التداولات أمس 51.77 مليون دينار بارتفاع نسبته 19.2% عن قيمتها أول أمس البالغة 43.44 مليون دينار. وسجلت أحجام التداول أمس أعلى مستوى منذ جلسة 19 مارس الماضي، حيث بلغت الكميات أمس 267.92 مليون سهم بالمقارنة مع 184.63 مليون سهم بجلسة أول أمس، بارتفاع نسبته 45.1%.

وحققت مؤشرات 8 قطاعات نمواً أمس يتصدرها النفط والغاز بارتفاع نسبته 2.21%، بينما تراجعت مؤشرات 3 قطاعات أخرى بصدارة التأمين الذي انخفض بحوالي 0.29%. وتصدر سهم «أبيار» القائمة الخضراء عقب عودته للتداول أمس، مُرتفعاً بنسبة اقتربت من 92%، كما تصدر السهم أنشط الكميات في السوق بحجم تداول بلغ 69.38 مليون سهم بقيمة 487.79 ألف دينار.

على الجانب الآخر، تصدر سهم «معادن» القائمة الحمراء للأسهم المُدرجة بانخفاض نسبته 12.8%، يليه «أسس» الذي تراجع بواقع 8.31%، فيما سجل سهم «سينما» أقل نسبة تراجع بنحو 0.13%. وسيطرت أسهم السوق الأول على المراكز التسعة الأولى من سيولة البورصة يتصدرها «بيتك» بقيمة 10.69 مليون دينار ليرتفع السهم 1.32%، بينما كان سهم «المواشي» الأكثر سيولة في السوق الرئيسي بقيمة تداول بلغت 788.6 ألف دينار مُرتفعاً 4.84%.

وتعليقاً على جلسة أمس، قال مُحلل سوق المال مصطفى الجارحي إن العامل الرئيسي في صعود البورصة الكويتية ونشاط حركة التداولات أمس هو تقرير «إم إس سي آي» أول أمس، والذي أكدت فيه أنها ستقوم بإعادة تصنيف بورصة الكويت ضمن الأسواق الناشئة بالتزامن مع المراجعة شبه السنوية في نوفمبر 2020؛ مما أعطى البورصة «قبلة الحياة».

وأوضح الجارحي أن بورصة الكويت تشهد أداءً إيجابياً في الجلسات الأخيرة، إلا أن قرار «إم إس سي آي» أعطى دفعة كبيرة للبورصة لمواصلة هذا الأداء وزيادة زخم السيولة ونشاط التداولات بشكل عام وارتفاع الثقة لدى عموم المتداولين والمستثمرين وصناديق الاستثمار وحتى على مستوى المستثمرين الأجانب.

وقال الجارحي إن تدفق السيولة أمس كان متوقعاً في ظل تحسن المعنويات عقب صدور قرار «إم إس سي آي»، مُشيراً إلى أن أي قرار إيجابي يصدر عن مثل تلك المؤسسات الكبرى يكون له أثر إيجابي في جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية وتحسن مستويات السيولة بالسوق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق