الرياضة

يوفنتوس قد يفقد ثلاثة لاعبين في نهائي الكأس

كشفت تقارير صحافية، احتمالية غياب ثلاثة لاعبين من صفوف يوفنتوس عن المباراة النهائية بكأس إيطاليا أمام نابولي، المقرر لها الأربعاء.

وذكرت صحيفة «توتو سبورت»، أن يوفنتوس سيفتقد خدمات كل من غونزالو هيغواين، آرون رامزي وجورجيو كيليني، الذين لم يتعافوا بعد من إصاباتهم، مشيرة إلى أن احتمالية غيابهم عن نهائي الكأس كبيرة.

وأضافت أن الثلاثي الذي غاب عن مباراة إياب الدور نصف النهائي أمام ميلان، أجروا تمارين شخصية بالكرة أول من أمس.

وتابعت بأن غياب هيغواين سيجعل ساري يعتمد على كريستيانو رونالدو في مركز المهاجم الصريح، وبجانبه سيدفع بباولو ديبالا ودوغلاس كوستا أو فيديريكو بيرنارديسكي.

وبدوره، حدد جورجيو كيلّيني، قائد يوفنتوس، ملامح مستقبله مع السيدة العجوز، مشيرًا إلى كيفية تعامله مع إصابة الرباط الصليبي التي تعرض لها في بداية الموسم الحالي.

وقال في تصريحات عبر بث مباشر عبر «إنستغرام»: «أعتقد أنه لو حدثت تلك الإصابة قبل 10 سنوات، لما كنت سأشعر براحة البال لتقبلها».

وأضاف: «في سن 35 ومع كل الخبرة التي مررت بها، أستطيع تفهم أنه يمكنني تجاوزها بمرور الوقت».

وتابع: «لقد تحسنت ذهنيا بشكل عام، فعندما كنت صغيرًا كنت أستهلك الكثير من الطاقة بسبب الغضب».

وأوضح: «لدي حياة جيدة، لذا علي أن أتذكر أنه في اللحظات السيئة يساعدني التركيز للتغلب على هذا الغضب».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 + تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق