الرياضة

برشلونة يقهر مايوركا برباعية ويعزز صدارة الليغا

قدم برشلونة، لوحة فنية عوضت جماهيره فترة غيابه الطويلة، بعدما حقق انتصارًا عريضًا برباعية نظيفة ضد مضيفه ريال  مايوركا، ضمن منافسات الجولة 28 من الليغا.

واحتفظ برشلونة برونقه، حيث بدا أنه لم يتأثر بفترة التوقف التي امتدت نحو 3 أشهر، في ظل تفشي فيروس كورونا، حيث سجل رباعية عن طريق فيدال، برايثوايت، ألبا، وميسي بالدقائق «2، 37، 79، و93» على الترتيب.

وبهذا الانتصار رفع برشلونة رصيده إلى 61 نقطة في صدارة ترتيب الليغا، لينقل الضغط إلى ريال مدريد منافسه على الصدارة، بعدما وسع الفارق معه إلى 5 نقاط، قبل لقاء الملكي غدًا الأحد، ضد إيبار.

في المقابل، تجمد رصيد ريال مايوركا عند 25 نقطة في المركز الـ18، ليتعقد موقفه في صراع الهروب من دوامة الهبوط.

الشوط الأول

بدأ برشلونة المباراة بالضغط المُبكر، والذي نتج عنه الهدف الأول، عبر فيدال في الدقيقة 2، حيث تلقى كرة عرضية داخل منطقة الجزاء من زميله جوردي ألبا، قابلها برأسية قوية على يمين حارس مايوركا.

وكاد الدانماركي مارتن برايثوايت مهاجم برشلونة، أن يُضيف الهدف الثاني، في الدقيقة 7، إذ استقبل عرضية من الجبهة اليمنى نفذها سيرغي روبيرتو، وسدد على المرمى لتمر الكرة بجانب القائم الأيمن.

وكرر كوبو محاولاته، بتسديدة جديدة في الدقيقة 28، من خارج منطقة الجزاء، لكن هذه المرة أمسك بها تير شتيغن بسهولة.

ونجح برايثوايت في تسجيل الهدف الثاني لبرشلونة بالدقيقة 37، من تسديدة قوية على يمين رينا حارس مايوركا، بصناعة رائعة من ليونيل ميسي.

وسدد بوديمير لاعب مايوركا كرة رأسية قوية في الدقيقة 46، لكنها مرت بجانب القائم الأيمن لحارس برشلونة تير شتيغن، لينتهي الشوط الأول بتقدم البارشا بثنائية نظيفة.

ومع بداية الشوط الثاني، قرر كيكي سيتين المدير الفني لبرشلونة الدفع براكيتيتش بدلا من فيدال، ولاحقًا سواريز بدلا من غريزمان، وسيميدو بدلا من سيرغي روبيرتو، وأرثر بدلا من بوسكيتس.

وأهدر بوديمير فرصة تسجيل الهدف الأول لريال مايوركا في الدقيقة 48، والذي تلقى كرة عرضية من الطرف الأيمن، وسدد بقوة من خارج المنطقة، لكن الكرة مرت بجانب القائم الأيمن لتير شتيغن.

وقرر حكم المباراة، إيقاف اللعب في الدقيقة 54، حيث نزل شخص لأرض الملعب، وبدأ بالتقاط الصور مع اللاعبين، قبل أن يتحرك الأمن سريعًا لإخراجه واستكمال المباراة.

وتألق رينا حارس مايوركا في التصدي لتسديدة برايثوايت بالدقيقة 59، ليمنع البارشا من تسجيل الهدف الثالث.

وعلى الرغم من خطورة مايوركا الكبيرة، نجح جوردي ألبا في تسجيل الهدف الثالث للبارشا بالدقيقة 79، بعدما تلقى تمريرة من ميسي في العمق، وانطلق ليسدد بسهولة على يمين رينا حارس مايوركا.

ورفض ميسي، أن يغادر اللقاء دون أن يهز الشباك، حيث سجل الهدف الرابع لبرشلونة في الدقيقة 93، بعدما تلقى تمريرة من سواريز في المنطقة وراوغ الدفاع ثم سدد أقصى يسار رينا حارس مايوركا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق