المحليات

نطمح إلى تعزيز الاقتصاد المعرفي وصقل مهارات المبتكرين

أكدت رئيسة مجلس أمناء جائزة سمو الشيخ سالم العلي للمعلوماتية الشيخة عايدة الصباح، أمس، استمرار الجائزة بتشجيع أبناء الكويت على الابتكار والاختراع في المجال التقني.
واضافت في تصريح صحافي بمناسبة تكريم الفرق المشاركة بمسابقة «هاكثون» الكويت ان هذه المسابقة تعد بيئة حاضنة لرواد الكويت الجديدة وتهيئ للتحول الرقمي مبينة انها كشفت عن قدرات تخول الطلاب الحصول على براءات اختراع.
واوضحت ان الطلاب المشاركين اخترعوا أجهزة رقمية ذات خدمات مجتمعية مهمة منها مشروع «حامي المنطقة» لكلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا الحائز على المركز الاول ومشروع «القفاز الحراري» لجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا الحائز على المركز الثاني ومشروع «قفاز الإنعاش» لكلية «الجونكوين» الكندية الحائز على المركز الثالث.
وذكرت ان المشروع الاول ينبه رواد البحر والصيادين عند الاقتراب من حدود الدول الأخرى قبل نحو ميل ونصف والمشروع الثاني يبين للعمال درجة حرارة المكان وينذرهم عند ارتفاع الحرارة أو انخفاضها عن الحد الطبيعي أما المشروع الثالث فيهدف إلى تنشيط ضربات القلب ويسهم في إسعاف المرضى بتحديد مستوى الضغط على القلب والإنذار بالخطر قبل وقوعه.
وأكدت أن الجائزة تطمح إلى تعزيز الاقتصاد المعرفي وصقل مهارات المبتكرين والارتقاء بامكاناتهم في الإبداع والابتكار والاختراع «فهم عدة المستقبل وأدوات التحول الرقمي وقوام تحقيق رؤية سمو أمير البلاد في جعل الكويت مركزا إقليميا متقدما ماليا وتجاريا وتقنيا».
يذكر ان مسابقة «هاكثون» الكويت التي أطلقتها جائزة «المعلوماتية» للمرة الثانية تعد ميدانا للتنافس في مجال التحول الرقمي الذي تشهده البلاد في مجالات متعددة من الحياة وتعمل على تنمية قدرات طلاب الجامعات التقنية وتحفيزهم لإنتاج مخترعات رقمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان + 18 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock