الرياضة

ريال مدريد يثأر من بروغ البلجيكي بثلاثية

حقق ريال مدريد الانتصار بنتيجة «3-1» على كلوب بروغ البلجيكي، في إطار منافسات الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.
وسجل أهداف ريال مدريد الثنائي البرازيلي رودريغو جوس وفينيسيوس جونيور ولوكا مودريتش في الدقائق 53 و64 و91، بينما سجل هانز فاناكين هدف كلوب بروغ الوحيد في الدقيقة 55.
وبهذا الانتصار رفع ريال مدريد رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثاني بالمجموعة الأولى، بينما تجمد رصيد كلوب بروغ عند 3 نقاط في المركز الثالث ليتأهل إلى الدوري الأوروبي، وبذلك ثأر الميرينغي من التعادل المُحرج ذهابًا «2-2» في سانتياغو برنابيو.
وكان ريال مدريد قد حسم تأهله سابقًا كوصيف للمجموعة خلف باريس سان جيرمان الفرنسي، بينما أمن كلوب بروغ تأهله للدوري الأوروبي.
دفع الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد، بتشكيلة بها العديد من البدلاء، حيث أشرك الحارس ألفونس أريولا، وإيدير ميليتاو وأودريوزولا ولوكا يوفيتش.
وبدأ كلوب بروغ المباراة بتهديد صريح لمرمى ريال مدريد، حيث سدد تاو كرة أرضية قوية على يمين الحارس أريولا، تألق الفرنسي في التصدي لها في الدقيقة 10.
وجاء الرد سريعًا من ريال مدريد في الدقيقة 14، حيث استقبل لوكا يوفيتش تمريرة من زميله فينيسيوس جونيور في منطقة جزاء كلوب بروغ، لكن الحارس سيمون مينيوليه تصدى لها ببراعة.
وانحصر اللعب في خط الوسط دون أي خطورة من كلا الفريقين، رغم التفوق النسبي لريال مدريد على مستوى الاستحواذ.
وكاد إيسكو لاعب خط وسط ريال مدريد، أن يُسجل الهدف الأول لريال مدريد في الدقيقة 34، حيث استلم تمريرة من فينيسيوس جونيور، على حدود منطقة الجزاء، وأرسل تسديدة أرضية على يمين مينيوليه، لكن الكرة مرت بجانب القائم الأيمن.
ولم تظهر أي خطورة من كلا الطرفين، خلال الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول، لينتهي بالتعادل السلبي.
ودخل ريال مدريد الشوط الثاني، برغبة واضحة للتسجيل، حيث كانت أخطر محاولاته في الدقيقة 50، بمرور سريع لإيسكو، نحو مرمى مينيوليه لكن الدفاع البلجيكي أوقفه.
ونجح البرازيلي الشاب رودريغو جوس في تسجيل الهدف الأول لريال مدريد، في الدقيقة 53، حيث استقبل في منطقة الجزاء تمريرة عرضية من أودريوزولا وسدد من لمسة واحدة داخل الشباك
وجاء الرد سريعًا من أصحاب الأرض، حيث سجل هانز فاناكين هدف التعادل لكلوب بروج في الدقيقة 55،
والذي استقبل تمريرة من إيمانويل دينيس في عمق دفاعات ريال مدريد، وسدد أقصى يسار الحارس ألفونس أريولا.
وعاد ريال مدريد للتقدم في النتيجة مرة أخرى، عبر البرازيلي فينيسيوس جونيور، الذي تلقى تمريرة بالكعب من مواطنه رودريغو جويس في منطقة الجزاء، وسدد بقوة في شباك مينيوليه في الدقيقة 64.
وقرر زيدان تنشيط الخط الهجومي لتوسيع فارق الأهداف، حيث أشرك كريم بنزيما وإبراهيم دياز بدلا من لوكا يوفيتش وفينيسيوس جونيور، وأخيرًا فالفيردي بدلا من إيسكو.
وأهدر إيمانويل مهاجم كلوب بروج فرصة تسجيل هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 89، حيث انطلق على الجبهة اليسرى، وتوغل بين دفاعات ريال مدريد، وأرسل تسديدة قوية مرت بجانب القائم الأيسر لأريولا.
ونجح لوكا مودريتش في تسجيل الهدف الثالث للميرينغي في الدقيقة 91، حيث تلقى تمريرة من كاسيميرو على حدود منطقة الجزاء، وسدد على يسار مينيوليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق