«الهلال الأحمر»: ملتزمون بدعم تعليم أبناء الأسر المحتاجة في الكويت

طباعة

b_100_75_16777215_0___images_1-2018_Ls8(10).pngأكد نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر أنور الحساوي، التزام الجمعية بتنمية المجتمع ودعم الجهود الرامية إلى مساعدة أبناء الأسر المحتاجة لمواصلة تعليمهم وإعطائهم الفرصة للحصول على حقهم الأساسي في التعليم.
وقال الحساوي على هامش حملة التبرع لصالح أبناء الأسر المحتاجة بالكويت «تبرع لتعليمهم» في مجمع الكوت إن الحملة تستهدف إعادة 5000 طالب إلى مقاعد الدراسة بعد أن تسربوا من العملية التعليمية لأسباب اقتصادية ولعدم توافر الرسوم الدراسية.
وأضاف ان كل تبرع يعني فرصة لطفل أن يجلس على مقعد الدراسة، مناشداً جميع المهتمين بالتبرع لإعادتهم إلى مقاعد الدراسة.
وقال ان الحملة التعليمية تأتي في إطار الدور الإنساني للجمعية لتحقيق هدفها الرئيسي في تعليم الأطفال المحتاجين، مؤكداً أهمية الملف التعليمي كباقي الملفات الإغاثية والطبية من حيث إسهامه في بناء الإنسان.
وأضاف ان مبادرة مجمع الكوت في احتضان هذه الحملة تعزز من الشراكة القائمة بين الهلال الأحمر الكويتي ومؤسسات القطاع الخاص وكافة المتبرعين من المواطنين والمقيمين بالبلاد للإسهام في العمل الإنساني والخيري من خلال البرامج الإنسانية المتنوعة التي تنظمها الجمعية.
وأكد الحساوي حرص الجمعية على تبني عدد من المبادرات المجتمعية طيلة العام، داعياً زوار المجمع الى المساهمة في دعم الحملة.