شكوك حول مشاركة كيتا الليلة

طباعة

b_200_147_16777215_0___images_1-2018_s2(157).png

لم تدم الفرحة بعودة نابي كيتا من الإصابة طويلا بعد أن أعلن منتخب غينيا لكرة القدم الجمعة أنه لا يضمن مشاركة لاعب وسط ليفربول في آخر مباريات الفريق بدور المجموعات أمام بوروندي.

ويتعين على المنتخب الغيني الفوز في المباراة المقبلة لتأمين حظوظه في التأهل إلى دور الـ 16 في بطولة كأس أمم إفريقيا المقامة في مصر.
ولعب كيتا أساسيا لأول مرة منذ ما يقرب من شهرين في المواجهة أمام نيجيريا في المجموعة الثانية في الإسكندرية الأربعاء الماضي، لكنه اضطر إلى الخروج بعد 70 دقيقة من المباراة التي انتهت بخسارة غينيا 0-1.
كما شارك كيتا بديلا في التعادل 2-2 مع مدغشقر السبت الماضي في أول ظهور له منذ الإصابة التي لحقت به في مباراة ليفربول ضد برشلونة بدوري أبطال أوروبا في 12 مايو الماضي.
وذكر الاتحاد الغيني لكرة القدم في بيان: «دفع كيتا ثمن عدة تدخلات قوية أمام نيجيريا وخضع لفحص طبي الخميس». وتابع: «رغم عدم وجود إصابة خطيرة إلا أن نابي ليس واثقا من قدرته على المشاركة أمام بوروندي. غادر الفندق لمواصلة تلقي العلاج بينما خاض باقي أفراد المنتخب التدريب الجمعة».وستلعب غينيا أمام بوروندي اليوم  في القاهرة، وتحتاج إلى الفوز حتى تتاح لها فرصة التأهل لأدوار خروج المغلوب.