سوسييداد أسقط الريال بعد غياب 15 عاماً

طباعة

b_100_75_16777215_0___images_1-2018_S3(195).pngاستطاع ريال سوسييداد تحقيق مفاجأة كبيرة بالفوز بهدفين نظيفين على ريال مدريد، ليحقق الفوز الخامس بتاريخ مواجهاته أمام الفريق الملكي على ملعب «سانتياغو برنابيو»، والأول بعد غياب نحو 15 عامًا.
وعلى الرغم من أنَّ الريال كان يتسلح قبل اللقاء بعاملي الأرض والجمهور، فضلا عن التاريخ الذي وقف لصالحه خلال آخر 9 مواجهات، إلا أن الفريق الباسكي، تمكن من الخروج بالنقاط الثلاث في النهاية.
والمثير في الأمر أن المدير الفني الجديد لسوسييداد، إيمانول ألجواسيل، شارك في انتصار فريقه كمدرب، ومن قبل ذلك كلاعب في 24 أبريل 1994، وبنفس النتيجة.
ويعود تاريخ آخر انتصار للفريق الباسكي في البرنابيو للدور الثاني في موسم «2003-2004»، وتحديدًا بـ23 مايو في الجولة الأخيرة، وبنتيجة كبيرة «4-1».
وسجل الهدفين لريال سوسييداد ويليان خوسيه في الدقيقة 3، وروبن باردو في الدقيقة 83.
وبهذه الخسارة يتجمد رصيد ريال مدريد عند 30 نقطة في المركز الخامس، بينما يرفع ريال سوسييداد رصيده للنقطة 22 في المركز الـ11.