للاطمئنان على سموه بعد تعافيه من العارض الصحي

الأمير تلقى برقية تهنئة من الرئيس الموريتاني واتصالاً هاتفياً من المالكي

طباعة

b_200_277_16777215_0___images_1-2018_L1(255).png

تلقى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد برقية تهنئة من الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني رئيس موريتانيا أعرب فيها عن خالص تهانيه بتعافي سموه من العارض الصحي سائلا المولى تعالى أن يديم على سموه موفور الصحة وتمام العافية وأن يحقق للكويت المزيد من التقدم والازدهار في ظل القيادة الحكيمة والرشيدة لسموه.

هذا وبعث صاحب السمو ببرقية شكر جوابية إلى أخيه الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني رئيس موريتانيا ضمنها سموه خالص شكره وتقديره على ما أعرب عنه من تهانٍ وطيب المشاعر وصادق الدعاء متمنيا سموه له دوام الصحة والعافية ولموريتانيا وشعبها الكريم المزيد من الرقي والنماء.
فيما تلقى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد اتصالاً هاتفياً صباح أمس من نوري المالكي رئيس وزراء العراق الاسبق اطمأن خلاله على صحة سموه وذلك بعد أن تعافى من العارض الصحي الذي تعرض له سموه وبعد اجراء الفحوصات الطبية المعتادة متمنيا لسموه موفور الصحة والعافية.
هذا وقد أعرب صاحب السمو عن بالغ شكره وتقديره على ما عبر عنه نوري المالكي من طيب المشاعر متمنيا له دوام الصحة والعافية وللعراق وشعبها كل التقدم والازدهار.