تعزز مكانتنا المرموقة على الصعيد الدولي

الأمير: فوزنا بعضوية مجلس الأمن نجاح للدبلوماسية الكويتية

طباعة

b_100_53_16777215_0___images_5-2017_1_3-6-2017.pngهنأ سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بمناسبة فوز الكويت بعضوية مجلس الأمن غير الدائمة لعامي 2018 و2019 وحصولها على 188 صوتاً مشيداً سموه بالجهود المخلصة التي بذلت في وزارة الخارجية والتي تكللت بالتوفيق والنجاح.
وأكد سمو الأمير أن هذا الفوز يمثل نجاحاً للدبلوماسية الكويتية وتعزيزا للمكانة المرموقة التي تحظى بها الكويت على الصعيد الدولي كما بعث سمو ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء ببرقيتين مماثلتين هنآ فيهما بفوز الكويت.
وقال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم إن فوز الكويت بأغلبية ساحقة يعكس مكانتها الدبلوماسية المرموقة مؤكداً أن الصوت العاقل والناضج للسياسة الخارجية الكويتية يعد إضافة إيجابية لمجلس الأمن.
وأعرب عن ثقته في نجاح الكويت ممثلة بوزارة الخارجية ومندوبية الكويت الدائمة لدى الأمم المتحدة في عكس صورة السياسة الخارجية الكويتية المتزنة التي رسم ملامحها تاريخيا سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد قبل أكثر من 60 عاما.
من جهته قال وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد إن الكويت ستبذل كل المساعي للاستمرار في نهجها المعتدل والمتزن.
وأعرب عن سعادته لتحقيق هذا الرقم من أصل 192 صوتا مؤكداً أن الكويت في ظل سياستها المعتدلة المتزنة استطاعت كسب احترام العالم مشيراً إلى أن هذه الثقة أرساها سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد منذ استقلال الكويت.
وقال: لقد التمسنا أيضاً الثقة من المجتمع الدولي للكويت عندما كُرِّم سمو الأمير من قبل الأمين العام السابق بان كي مون كقائد للعمل الإنساني.
طالع ص2