جريدة الشاهد اليومية

الأحد, 10 فبراير 2019

حكايتي مع ... الأسنان «2-2»

أعرف الكثير من الأسر الكويتية التي تتعب كثيرا ‏في تربية أبنائها والحرص على أن يكونوا سفراء لها من خلال اخلاقهم وحسن تعاملهم مع الناس وكان هذا الدكتور الجميل أحد أبناء هذه الأسرة التي تحترم وتمنيت أن أقول للدكتور طلال الذي لا اعرفه شكراً لأنك لم تحضر في هذا اليوم ‏كي أخبرك بأنك خسرت كلمة شكر كنت تستحقها لو التزمت في عملك وإن كان لديك اجتماع بحق فأرجو أن تطلب من مسؤوليك في المرات القادمة أن يكون اجتماعكم خارج ساعات العمل فهي ساعات يجب أن تكون مقدسة ولا يجب الاجتماع فيها.
أما بالنسبة للدكتور أحمد اكبر أتمنى أن تكون أكبر بالمركز والمنصب بل وأجزم بأنك ‏خلال سنوات قليلة سوف تتفوق جداً في عملك الذي تحترمه وتتقنه وأنت كذلك  وسوف تقوم بفتح عيادة خاصة لكن كل ما أرجوه منك ألا  تبتعد كثيرا عن العمل الحكومي وأن كان لديك عيادة خاصة ناجحة جداً بإذن الله لأن الكثير من المواطنين بحاجة الى خدماتك وضميرك الحي بالعمل أنت ومن على شاكلتك ممن يحبون العمل ويخلصون في عملهم، رسالة إلى جميع من يعمل في القطاع الحكومي الفني دعوكم من الاجتماعات أثناء وقت العمل وخصصوا لها أوقاتاً خارج ساعات العمل ولا بأس في أن ‏يأخذ الموظف على تلك الساعات الإضافية إجراً إضافيا من باب العدالة، كل الشكر لمركز مناحي العصيمي على استقطاب الكفاءات وكل الشكر للدكتور أحمد أكبر على ذوقك الرفيع ومهارتك العالية وأتمنى لك التوفيق وكثر الله من أمثالك وأمثال جميع من يخدم هذا الوطن حباً في وطنه.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث