جريدة الشاهد اليومية

عبدالعزيز التميمي

عبدالعزيز التميمي

ثقافيات

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

التعاون المنتج سر النجاح

الأربعاء, 03 يناير 2018

الوطن العربي من أدنى مشرقه إلى أقصى مشرقه يشتكي بل يصرخ وجعا وألما مما يحدث فيه يوميا من قتل وحرق وفرقة وانشقاق، العراق، سوريا، اليمن، مصر، الخليج، اليمن، كل الوطن العربي يعاني الصراع والقلاقل، في المغرب العربي الشباب يشتكون من البطالة وفي تونس هناك انفراط في القيم والسلوك والجزائر تعاني من صراع الآراء والأفكار والاداة المستخدمة في كل تلك الأزمات هم الشباب باعتبارهم الطاقة الأكثر تأثرا بما يقال أو يخطط أو يدس والكل غير راض عن الحكومات العربية لا أحد يثق بالقيادات التنفيذية التي بيدها زمام الأمور وعليها مسؤولية الحل والربط لكن هذا العطاء وتلك المسؤولية مشتركان بين المنفذ والمنتفع، التعاون مطلوب بين العامة والسلطة والناس عليهم واجب إتاحة الفرص ومنح الوقت للتنفيذ وتحقيق الاحلام والعلاج للمشاكل والأزمات فالسلطة بمفردها لا تنجز ما هومطلوب منها بالشكل التام والكامل هنا يجب أن نقف ونتمعن ونقرر اذا كنا نريد وطنا به الخيرات كثيرة والفرص متاحة والسعادة تحوي الجميع، علينا ان نتعاون في البناء وأهم أسس البناء هو الصبر وعدم وضع العقدة في طريق المنشار ولكي نكون وطنا ديمقراطيا متحضرا يجب ألا نسلك مسالك معاكسة للتيار المنتج الذي نتمنى تحقيقه من أجل أبنائنا وأمتنا فالعيب كل العيب أن نخرج أفواجا وجماعات وفلولا تحرق وتكسر وتدمر ونحن نريد التصحيح والإعمار والبناء. هكذا تبنى الأوطان وهكذا تهدى الأمور والله أسأل أن يهدي الجميع لما فيه الخير والسعادة والأمن والامان.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث