جريدة الشاهد اليومية

أميركيان وبريطاني يتقاسمون «نوبل للطب»

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_200_133_16777215_0___images_1-2018_LS7(67).png

فاز الأميركيان وليام كايلين وغريغ سيمنزا والبريطاني بيتر رادلكيف بجائزة نوبل للطب، بعد نجاحهم في اكتشاف كيفية تحسس الخلايا وتكيفها مع كمية الأكسجين المتوافرة، ما يسمح بمكافحة السرطان وفقر الدم.

وبدأ موسم جوائز نوبل، امس، بالإعلان عن الفائز بجائزة نوبل للطب، على أن يتم الإعلان عن باقي الجوائز في الأيام المقبلة.
وكانت التوقعات تشير إلى احتمال قوي بفوز الأميركية من أصل لبناني هدى زغبي بجائزة نوبل للطب عن دراستها في التحولات الجينية «ميك بي 2» المسؤولة عن الأمراض الدماغية، وفقا للإذاعة السويدية.
وتوقعت صحيفة «داغنس نيهيتر» فوز خبيري أمراض المناعة الأسترالي مارك فلدمان والبريطاني رافيندر مايني لأعمالهما حول التهاب المفاصل الروماتويدي، فيما طرح اسم الأميركية ماري كلير كينغ التي اكتشفت جينة «بي أر سي إيه 1» المسؤولة عن شكل وراثي من سرطان الثدي.
ويشكل الإعلان عن جائزة نوبل للطب بداية موسم جوائز نوبل، حيث من المقرر أن يتم منح جائزتا نوبل للآداب الخميس عن موسمي 2018 و2019 بعد فضيحة الاعتداء الجنسي التي لطخت سمعة الأكاديمية السويدية، وفقا لـ «فرانس برس».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث