جريدة الشاهد اليومية

بايرن ميونيخ يحرق شباك توتنهام بسباعية مذهلة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_200_133_16777215_0___images_1-2018_S3(229).png

أمطر بايرن ميونيخ الألماني شباك مضيفه توتنهام الإنكليزي بسباعية، في المباراة التي حسمها العملاق البافاري بنتيجة 7-2 على ملعب توتنهام هوتسبير، ضمن مباريات الجولة الثانية من المجموعة الثانية لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسجل سباعية البايرن جوشوا كيميتش «15» وروبرت ليفاندوفسكي «45 و87» وسيرجي جنابري «53 و55 و83 و88»، أما ثنائية توتنهام فسجلها هيونغ مين سون «12» وهاري كين «61».
وبتلك النتيجة ارتفع رصيد بايرن ميونيخ إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة، وتجمد رصيد السبيرز عند نقطة واحدة في المركز الثالث.
كشر بايرن ميونيخ عن أنيابه مبكرًا منذ الدقيقة الثانية، بعدما انفرد جنابري بالحارس هوغو لوريس، إلا أن الأخير تصدى بنجاح لتسديدة الدولي الألماني.
وفي الدقيقة السادسة انفرد الكوري الجنوبي هيونغ مين سون بمرمي البايرن، وكان التألق من نصيب مانويل نوير هذه المرة.
ومن المحاولة الثالثة على المرمى، افتتح سون التسجيل لتوتنهام في الدقيقة 12، بعد خطأ في إبعاد الكرة من قبل كورينتين توليسو، استغله لاعبو توتنهام، لتصل الكرة إلى الكوري الجنوبي في الجانب الأيمن من منطقة الجزاء، ليسدد أرضية سكنت الزاوية اليمنى للحارس نوير.
ولم يتأخر رد البايرن، حيث سجل العملاق البافاري هدف التعادل في الدقيقة 15، من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء عبر جوشوا كيميتش.
وفي الدقيقة 18، انفرد هاري كين بمرمى البايرن، ونجح في مراوغة نوير مسددًا بعدها كرة تجاه المرمى، إلا أن دافيد ألابا أخرجها إلى ركنية.
وتلقى تانجي ندومبيلي الخالي من الرقابة في منطقة الجزاء، عرضية في الدقيقة 26 ليسدد أرضية قوية تصدى لها نوير ببراعة.
وكاد سون أن يغالط نوير بتسديدة أرضية قوية في الدقيقة 31 من داخل منطقة الجزاء، إلا أن تسديدته مرت إلى جانب القائم الأيمن للحارس الألماني بقليل.
وفي الدقيقة 45، نجح ليفاندوفسكي من تسجيل الهدف الثاني لبايرن ميونيخ، بعد ارتباك من دفاعات توتنهام في إبعاد الكرة، لتصل الكرة إلى المهاجم البولندي على حدود منطقة الجزاء ليسدد أرضية زاحفة، سكنت الزاوية اليسرى للحارس لوريس، لينتهي الشوط الأول بتقدم بايرن ميونيخ 2-1.
وعزز جنابري من تقدم بايرن ميونيخ، بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 53 من الشوط الثاني، بعدما انطلق من الجانب الأيسر متخطيًا أورييه، ودخل إلى منطقة الجزاء مسددًا أرضية صاورخية سكنت شباك لوريس.
وتواصل المد البافاري تجاه شباك لوريس، بعدما عاد جنابري لزيارة شباك توتنهام للمرة الثانية في الدقيقة 55، مسجلًا الهدف الرابع للعملاق البافاري بعد تسديدة أرضية زاحفة من الجانب الأيسر من داخل منطقة الجزاء.
وفي الدقيقة 59 احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لتوتنهام بعد تدخل كومان على روز، ونفذ هاري كين ركلة الجزاء بنجاح مسجلًا الهدف الثاني للسبيرز في الدقيقة 61، لتعود الروح إلى الفريق اللندني من جديد.
وأطلق كريستيان إيريكسن صاروخية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 66، أخرجها نوير بأطراف الأصابع إلى ركلة ركنية.
وأكمل جنابري الهاتريك بتسجيل الهدف الخامس للبايرن في الدقيقة 83، بعما انفرد بالمرمى من نصف الملعب مسجلًا الكرة بسهولة في شباك لوريس، ومطلقًا رصاصة الرحمة على السبيرز.
وبدوره أكمل ليفاندوفسكي مهرجان الأهداف في الدقيقة 87، بتسجيل الهدف السادس بتسديدة أرضية متقنة من داخل منطقة الجزاء.
وأبى جنابري أن ينهي المباراة إلا مسجلًا سوبر هاتريك، بعدما سدد صاروخية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 88، سكنت شباك لوريس، لتنتهي المباراة بفوز البايرن 7-2.
وانتزع أتلتيكو مدريد فوزا ثمينا على أرض مضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي بثنائية نظيفة، الثلاثاء، في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.
واقتنص أتلتيكو نقاط المباراة الثلاث بفوز تأخر حتى الشوط الثاني، حين افتتح البرتغالي جواو فليكس التسجيل في الدقيقة 48، قبل أن يضيف لاعب الوسط توماس بارتي الهدف الثاني.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث