جريدة الشاهد اليومية

وخز ابرة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

نتابع كغيرنا البرامج التلفزيونية الحوارية ويتابعها الأم والأب صباحا. ما يثير الدهشة حقاً أن الملابس التي ترتديها المذيعات لا تناسب هذه البرامج ولا الجو الأسري، فترى المذيعة وكأنها في حفلة وليس برنامجاً تلفزيونياً فالمكياج والملابس لا توحي بأن هذه المذيعة في برنامج موجه إلى الأسرة على الإطلاق، والشيء اذا تجاوز حده انقلب ضده. نشاهد هذه البرامج وكأننا في مسابقة للجمال، وكأن المذيعة تقول للمشاهدين: انظروا إليّ انا الأجمل وملابسي الأفضل، غير مهم عندهن نجاحهن في هذا البرنامج أو ذاك وإنما المهم أن يكّن الأجمل، فما أجمل الوسطية والاعتدال في كل الأمور.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث