جريدة الشاهد اليومية

خلال لقائه الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب

شادي الخليج: متحف عن الكويت والفنون ... مشروع جديد لجمعية الفنانين الكويتيين

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_66_16777215_0___images_1-2018_3(158).pngكتبت فالين فخري وسوسن أسعد:

استقبل الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبد الجليل، يوم الخميس الماضي، رئيس وأعضاء مجلس ادارة جمعية الفنانين الكويتيين برئاسة الفنان القدير عبدالعزيز المفرج «شادي الخليج»، وعضوية كل من نائب الرئيس الفنان أنور عبدالله، وأمين الصندوق الفنان جمال اللهو، والمشرف على الفرق الشعبية الفنان زبير العميري، ومدير تحرير مجلة «عالم الفن» الزميل صالح الغريب، التي تصدرها الجمعية. 
وعبر الفنان شادي الخليج عن سعادته بهذا اللقاء، موضحاً أنه فرصة طيبة لطرح العديد من الأمور والقضايا التي تهم الجمعية.
وأضاف: بحثنا في اللقاء أهم وأحدث المشاريع التي تشغل الجمعية خلال هذه الفترة، وهو تجهيز متحف عن الكويت قديماً، يضم من ضمن محتوياته ملابس الجيش والشرطة والحرس الوطني والمطافي خلال فترات زمنية، وكذلك ملابس الكشافة والمرشدات والأشبال، وعرض نماذج الأسطول البحري  والأسطول الجوي للخطوط الجوية الكويتية مع التركيز على الفنون والموسيقى الشعبية في الكويت والوطن العربي وبعض الدول الاسلامية والصديقة، مشيراً إلى أن الجمعية حالياً بصدد مراسلة العديد من الدول العربية بهذا الخصوص.
ودعا المفرج العبدالجليل الى زيارة الجمعية لمشاهدة المتحف ليتسني له الاطلاع على محتوياته.
من جانبه، ثمن الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبدالجليل ما تقوم به جمعية الفنانين من دور كبير في تأصيل التراث والفنون، موضحاً أن هذا المتحف عمل وطني كبير تقوم به الجمعية ويستحق الدعم، الأمر الذي يجعل من الضروري زيارته والاطلاع عليه في أقرب فرصة.
وأضاف أن الجمعية لديها مطبوعة فنية رائعة تصدرها شهرياً هي مجلة «عالم الفن»، وأنه يحرص على متابعتها منذ سنوات لما تحتويه من مقالات متنوعة وتغطيات للعديد من الأنشطة الفنية والثقافية في الكويت والوطن العربي، لافتاً إلى أنها تقوم بمهمة وطنية كبيرة، وذلك من خلال توثيق تاريخ الفن والثقافة في الكويت.
من جهته، قال مدير تحرير مجلة «عالم الفن» الزميل صالح الغريب، ان العدد الأول من مجلة «عالم الفن» صدر في أكتوبر عام 1971، ولاتزال مستمرة في الصدور حتى الآن، مؤكداً أن المجلة أصبح لديها أرشيف صور الكتروني ضخم، وأعداد كبيرة تجاوزت الألف، وقد تم حفظ صفحاتها والتي وصلت إلى 180 ألف صفحة، وبلغ عدد الصور حوالي سبعة آلاف صورة فوتوغرافية، محفوظة في موقع أميركي خاص بالجمعية.
وقد التقى الوفد أيضاً الأمين العام المساعد للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب لقطاع الشؤون المالية والادارية والخدمات د.تهاني العدواني.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث