جريدة الشاهد اليومية

فرنسا تقسو على ألبانيا برباعية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_62_16777215_0___images_1-2018_S3(216).pngفاز منتخب فرنسا على ضيفه ألبانيا 4-1، في المباراة التي جمعتهما، ضمن التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».
سجل رباعية الديوك كينغسلي كومان «هدفان»، وأوليفييه جيرو، وإيكوني في الدقائق 8 و27 و68 و85، بينما سجل سوكول سيكاليشي الهدف الوحيد لألبانيا بالدقيقة 90 من ركلة جزاء.
وقفز الديوك لصدارة المجموعة الثامنة برصيد 12 نقطة، متفوقا بفارق الأهداف عن منتخبي تركيا وأيسلندا، بينما تجمد رصيد ألبانيا عند 6 نقاط في المركز الرابع. لعب ديدييه ديشامب مدرب فرنسا بخطة 4-1-4-1، وأجرى العديد من التعديلات على التشكيل الأساسي لمواجهة النقص العددي الشديد نتيجة الإصابات.
أما إدواردو ريا المدير الفني لألبانيا فلعب بطريقة 3-4-1-2 إلا أن فريقه بدا ضعيفا للغاية على المستوى الدفاعي، وبلا أي خطورة هجومية، حيث لم يتعرض هوجو لوريس لأي اختبار حقيقي على مدار أكثر من 85 دقيقة.
ولم يستغل مدرب ألبانيا قدرات نجومه هيساي وباري ورمضاني وبالاي وأوزوني، كما لم يصمد سوى 8 دقائق فقط حتى انفرد كينغسلي كومان بالمرمى مسجلا الهدف الأول في شباك ستراكوشا.
لم يجد لاعبو فرنسا صعوبة في الوصول لمرمى منافسهم، حيث أهدر أوليفييه جيرو فرصة بغرابة شديدة أمام المرمى الخالي، بعدها سدد غريزمان كرة بعيدة عن القائم الأيمن.
نشط لوكاس هرنانديز كثيرا في الجهة اليسرى، ومن إحدى انطلاقاته لعب كرة عرضية، أكملها جيرو في الشباك بسهولة، محرزا الهدف الثاني في الدقيقة 27.
ورط هرنانديز أيضا الدفاع الألباني في ركلة جزاء، إلا أن غريزمان رفض الهدية، وسدد الكرة في العارضة، ليهدر فرصة تعزيز تفوق الديوك بهدف ثالث في الدقيقة 36
وواصل الديوك إهدار الفرص السهلة بمحاولات لتوماس ليمار وجيرو، بينما أنقذ ستراكوشا هدفا مؤكدا من تسديدة غريزمان بعد هجمة منظمة.
وفي الدقيقة 68 استلم كومان عرضية أرضية من غريزمان أمام المرمى، قبل أن يدور بالكرة ليسدد في الشباك، مسجلا هدفه الثاني في المباراة، والثالث للديوك.
واحتفظ ديشامب بأوراقه البديلة حتى الدقيقة 77، حيث أشرك جوناثان إيكوني ولوكاس ديني ونبيل فقير مكان كومان ولوكا هرنانديز وليمار.
وكافأ البديلان فقير وإيكوني ديشامب على إشراكهما في الدقائق الأخيرة، حيث تبادلا الكرة واخترقا دفاع ألبانيا بسهولة تامة، قبل أن يسدد إيكوني في الشباك، محرزا الهدف الأول في مسيرته الدولية، متمما رباعية الديوك أمام منافسه الضعيف في الدقيقة 85.
ومن محاولة هجومية نادرة، انفرد البديل سوكول سيكاليشي بالمرمى، ليعرقله هوجو لوريس، ليحصل على ركلة جزاء سددها سيكاليشي بنجاح ليسجل الهدف الشرفي للضيوف بالدقيقة الأخيرة من اللقاء.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث