جريدة الشاهد اليومية

المبارك: مصلحة الكويت العليا وحدها هي رائدنا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

ترأس رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك، في قصر السيف أمس، الاجتماع 121 «1/2019» للمجلس الأعلى للبترول بعد صدور المرسوم الأميري بتشكيله.

وألقى سموه كلمة في بداية الاجتماع قال فيها «أرحب بكم باسمي وباسم أعضاء مجلس الوزراء في اجتماعنا الأول للمجلس في تشكيله الجديد، واهنئكم جميعا على الثقة الغالية التي أولاكم إياها صاحب السمو أمير البلاد للمشاركة في تحمل مسؤوليات هذا المجلس الذي تعقد عليه آمال كبيرة في رسم السياسات الكفيلة بازدهار ثروتنا الوطنية».
وأضاف سموه: «كما أود أن أشيد بالجهد والعطاء الذي قدمه الأعضاء السابقون مقدرا مساهماتهم البارزة وآرائهم واقتراحاتهم البناءة, متمنياً لهم التوفيق والسداد».
وتابع: «يأتي التشكيل الجديد للمجلس في ظل العديد من المتغيرات السياسية والاقتصادية الإقليمية والدولية والتي كان لها أثر واضح على الصناعة النفطية ما يتطلب منا أن نضع نصب أعيننا ونحن نباشر مسؤولياتنا بالمجلس تلك المتغيرات التي لسنا ببعيدين عنها حتى تأتي خطاكم محققة للمصالح العليا للوطن».
وأضاف: «كما لا يخفى عليكم أهمية تحقيق الآمال والطموحات التي يعلقها أبناء الكويت المخلصون على مجلسكم باعتبار النفط أهم مقومات اقتصادنا الوطني وركيزة التنمية في البلاد, فعلينا استثمار جميع الطاقات الطبيعية التي حبانا الله بها معتمدين في ذلك على القدرات والإمكانات البشرية المتمثلة في شبابنا الواعد الذي يمتلك القدرات المؤهلة للنهوض بالصناعات البترولية».
واختتم سموه قائلاً: «ولنكن جميعاً في هذا المجلس على قلب رجل واحد فمصلحة الكويت العليا وحدها هي رائدنا وخير وعزة أبناء الكويت هي الإطار الذي يجمعنا، ونسأل الله أن يوفقنا وإياكم لما فيه الخير تحت قيادة صاحب السمو أمير البلاد وسمو ولي العهد», وعقب ذلك ناقش المجلس البنود المدرجة على جدول أعماله.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث