جريدة الشاهد اليومية

وزير النفط العراقي: دراسة اتفاقية تصدير الغاز إلى الكويت في اللمسات الأخيرة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_1-2018_d6cfabf2-6e25-4295-afde-603cd5cb844b.jpgقال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان اليوم الأحد إن بلاده تدرس حاليا اتفاقية تصدير الغاز إلى الكويت مبينا أن هذه الدراسات في اللمسات الأخيرة.
وأوضح الغضبان في تصريح للصحفيين على هامش الاجتماع ال101 لمجلس وزراء منظمة الاقطار العربية المصدرة للبترول (اوابك) المنعقد في الكويت أن الاتفاقية تمت أثناء تولي الحكومة العراقية السابقة "وسندرسها وسيكون موقفنا بناء على المعطيات الإيجابية".
وأضاف "لا أستطيع أن أقول أن لدي ملاحظات على الاتفاقية إذ سبق وصدرنا الغاز إلى الكويت في الثمانينيات من حقل الرميلة لكن في ذات الوقت نعلم جميعا أن العراق لديه احتياجات كبيرة من الغاز وخصوصا لتوليد الطاقة الكهربائية".
وحول التنقيب في المنطاق الحدودية (الكويتية - العراقية) قال "تواصل الجانبان قبل أيام في اجتماع كبير موسع شمل الفنيين من الطرفين وسيتم اتخاذ الاجراءات المناسبة كما أن الاستشاري العالمي سيقوم بدراسة المنطقتيين المتخامتين على الحدود والمتواجد بهما حقلي الرتقة صفوان العبدلي".
وأفاد بأنه بناء على الدراسة "سنتخذ سياسة انتاجية بحيث يكون الإنتاج من ناحية الملكية مجزي للطرفين".
وحول أسعار النفط أكد الغضبان أن تفعيل قرار منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) والمستقلين بشأن خفض الانتاج بواقع 2ر1 مليون برميل يوميا بداية من العام المقبل من شأنه أن يعادل السوق واستيعاب الفائض.
يذكر أن مجلس وزراء منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) اعتمد خلال اجتماعه ال101 المنعقد في الكويت اليوم مشروع ميزانية الأمانة العامة والهيئة القضائية للمنظمة لعام 2019.
وأقر المجلس جدول أعماله وصادق على محضر الاجتماع ال100 لمجلس وزراء المنظمة الذي عقد على مستوى المندوبين في الكويت بتاريخ 30 أبريل الماضي كما اطلع على تقرير الأمانة العامة حول الأوضاع البترولية العالمية.
وقرر المجلس تمديد فترة إشراف العراق على معهد النفط العربي للتدريب لمدة سنة اعتبارا من يناير المقبل كما ستتولى مملكة البحرين رئاسة الدورة القادمة لمجلس الوزراء والمكتب التنفيذي للمنظمة لمدة عام اعتبارا من يناير 2019.
كما قرر المجلس عقد الاجتماع القادم لمجلس وزراء المنظمة بالكويت في 22 ديسمبر المقبل.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث