جريدة الشاهد اليومية

بمشاركة نخبة من الخطاطين العرب

عبدالرسول سلمان: ملتقى سعاد الصباح إضافة لرصيد الحركة التشكيلية العربية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_118_16777215_0___images_1-2018_F1(157).pngتحت رعاية وحضور  الشاعرة الدكتورة سعاد الصباح تقيم الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية ملتقى د.سعاد الصباح للخط العربي خلال الفترة من
9 إلى 12 ديسمبر 2018.
وصرح عبدالرسول سلمان رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية ورئيس اتحاد التشكيليين العرب ونائب رئيس الرابطة الدولية للفنون بقوله: ان ملتقى الشيخة الدكتورة سعاد الصباح يمثل اضافة لرصيد الحركة التشكيلية العربية.
وتابع السلمان:  نثمن الدعم الايجابي الكبير الذي تقدمه الشيخة الدكتورة سعاد الصباح للحركة الثقافية بشكل عام والحركة التشكيلية بشكل خاص ما كان له ابعد الأثر في رفد مسيرة المبدع التشكيلي محليا وخليجيا وعربيا.
وقال رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية:  يقام الملتقى  بمشاركة نخبة من الخطاطين العرب وهم: د.عبدالغني العاني ومحمد النوري - العراق، مسعد البورسعيدي وعصام عبدالفتاح - مصر، عمر الجمني - تونس، عبدالرحيم كولين - المغرب، محمد صفار باتي - الجزائر، تاج السر حسن - السودان، د.نصار منصور وفيصل أبو عاشور - الأردن، مأمون يغمور - سورية، يوسف الحميد - قطر، جمال الربيعة - السعودية، سامي الغاوي - سلطنة عمان، نجود ناجي - البحرين، فريد العلى وبدر العتيقي وجاسم معراج - الكويت.
واضاف: المشاركون في الملتقى قدموا عدد «170» لوحة، بفن الخط العربي بأشكال مختلفة وألوان جميلة تزين عين الناظر الذي لا يمل من الانتقال من لوحة فنية إلى أخرى.. تنوعت في أعمالهم بين خط الرقعة والنسخ والديواني والكوفي، والمغربي والفارسي وخط الاجازة وزينت زخارف اسلامية متعددة.
وأشار الى ان الخط العربي هو الركيزة الأولى للفنون الاسلامية، ولا يكاد يوجد عمل فني اسلامي من نقش أو خزف أو عمارة أو نسيج أو غير ذلك الا وللخط العربي فيه نصيب بشكل مباشر أو غير مباشر، ولقد أعطي العربي الخط الجميل عناية خاصة عند كتابة القرآن الكريم، وهو في الواقع قول الامام على بن أبي طالب «كرم الله وجهه»: «الخط الجميل يزيد الحق وضوحاً».
وأكد السلمان ان الجمعية أخذت على عاتقها مهمة بناء حالة ثقافية ابداعية من ضمنها ملتقى الخط العربي، نحاول صياغة أعمال فنية تعتمد على الخط العربي كخطوة جادة في بناء أنشطتنا الابداعية الخاصة.. وذلك في اطار الدعم والرعاية الكريمة التي تقدمها الشيخة د.سعاد الصباح والتي بهديها تستمر الجمعية باستمرار اعداد أنشطتها السنوية وتفعيل محتواها بما يعود على الابداع والمبدعين بالمكانة التي تجعل من حضارتنا وتاريخنا وحاضرنا في الموقع الايجابي من حوار الابداع الانساني.
وختم عبدالرسول سلمان: وأملنا بهذا الملتقى أن نؤكد على أن فنون الخط العربي تعبر عن حالة نادرة من حالات الفن البصري من تناغم موسيقي صوفي يتراوح بين الرهافة والرخاوة والغلاظة والقوة.. وهو قابل للتحديث والتشكيل وهو خلال عمره الطويل كان يتطور على الدوام، وقد اثبت أنه ليس قادراً على الصمود فقط أمام التيارات الفنية، بل وقادر على التطور.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث