جريدة الشاهد اليومية

العبلاني: «الوطني» حريص على صقل وتنمية مهارات العنصر البشري في القطاع النفطي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_E2(143).pngاختتم بنك الكويت الوطني من خلال الموارد البشرية للمجموعة بالتعاون مع مجموعة الشركات الأجنبية والنفط والتمويل التجاري، برنامجه التدريبي لموظفي شركة نفط الكويت، حيث قام البرنامج بتدريب الكوادر الفنية في الشركة في ادارات مختلفة من البنك الوطني. واستمر البرنامج لمدة أربعة أسابيع ناقش فيها مواضيع عديدة منها: التعريف بالأعمال المصرفية التي يقدمها البنك لعملائه من الشركات الأجنبية، التمويل التجاري، الخزانة، العمليات، ادارة تمويل المشاريع بالقروض المشتركه، إدارة المخاطر، خطابات الضمان، الاعتماد المستندي بجميع أنواعه بالإضافة إلى مكافحة غسيل الأموال.
من جانبه، قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني عماد العبلاني «إن بنك الكويت الوطني حريص على نشر الثقافة المصرفية بين الكوادر العاملة في المجال النفطي من خلال التوعية بالعمل المصرفي بما يساهم في توضيح المعلومات المصرفية المطلوبة في عملهم».
وأكد العبلاني على أن أهمية البرنامج التدريبي تأتي من خلال المحاور التي تناولها والتي ستسهم مستقبلاً في توفير المعرفة لدى الموظفين الذين يتعاملون مع القطاع المصرفي، مبيناً أن المحاور التي ناقشها البرنامج اشتملت على كافة الجوانب الخاصة بالتدريب النظري والعملي وذلك بهدف صقل وتنمية امكانيات وقدرات العنصر البشري في القطاع النفطي.
وأشار إلى أن بنك الكويت الوطني يعتبر تدريب الكوادر الوطنية العاملة جزءاً مهماً من مسؤوليته الاجتماعية، حيث يفخر البنك بكونه أحد أكبر الجهات في القطاع الخاص استثماراً في الكفاءات الوطنية.
من جهة أخرى عبر مدير عام مجموعة الخدمات المصرفية للشركات الأجنبية والنفط والتمويل التجاري براديب هاندا عن سعادته جراء إقامة البرنامج التدريبي لموظفي شركة البترول الكويتية والشركات التابعة لها، مشيراً إلى أن الوطني لديه التزام جاد وفعال بقطاع النفط والغاز ويتطلع دائماً إلى دعم هذا القطاع الاستراتيجي بشكل مستمر لتمكينه من تحقيق رؤية 2040.
وتعكس مبادرات بنك الكويت الوطني التدريبية رؤيته العميقة تجاه الاستثمار في الموارد البشرية، حيث يوفر البنك لأجل ذلك نخبة من أفضل خبراء العمل المصرفي الذين يقدمون خبراتهم لتلك الكوادر الواعدة، حيث تتواصل هذه المبادرات سنوياً انسجاماً مع سياسات البنك الراسخة للنهوض بمسؤولياته الاجتماعية وإيماناً منه بالأثر الفعال لهذه البرامج الهادفة في خدمة المجتمع وأبنائه، كما إنها تعكس الدور القيادي الذي يلعبه البنك الوطني في هذا المجال منذ عقود طويلة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث