جريدة الشاهد اليومية

...ماتستحون!

أرسل إلى صديق طباعة PDF

صدم «آلاف الغزلان» بمختلف المراحل، بأجهزة تكييف مضروبة في الغابة، وبرادات مياه «سكراب»، في ظل ارتفاع درجات الحرارة ومستويات الرطوبة،مع بداية الموسم!

وزأر أسد في وجه المتسبب بأزمة التكييف، فقال غاضبا: «وبعدين وياكم يا معشر العباقرة، تبون تموّتون الغزلان بالجو هذا اللي ما يتحمله حتى الثيران، ناوين عليهم، والا شسالفتكم، بس شاطرين بالجولات التفقدية»!
واحتشد أهالي الغزلان أمام منزل المتسبب بأزمة التكييف، وقطعوا عنه الكهرباء، ليشعر بالمعاناة، هو وربعه اللي ما عندهم احساس بالمسؤولية، وقالوا: «لا يكون على بالهم عيالنا ضفادع، يبون يختبرون قدرات التحمل لديهم، تبون تعلمونهم والا تعذبونهم»... أنتم ما تستحون
ولا تنتخون؟